المعارضة تتأهب لهجمات اخرى مع تهديد القذافي لاوروبا

Sat Jul 9, 2011 3:32pm GMT
 

من نيك كاري وبيتر جراف

الدفنية/القوالش (ليبيا) 9 يوليو تموز (رويترز) - تأهبت المعارضة المسلحة لمزيد من هجمات القوات الموالية لمعمر القذافي اليوم السبت بعد عرض التاييد الذي نظمه في طرابلس وتهديده بضرب اعدائه في الخارج.

وقالت المعارضة في مصراتة ان عدد القتلى في البلدة ارتفع الي سبعة من ستة مع اصابة 17 اخرين على الاقل بعد هجمات عنيفة لمدفعية القذافي يوم الجمعة.

وقال متحدث باسم المعارضة في مصراتة المطلة على البحر المتوسط ذكر ان اسمه يوسف لرويترز "الوضع هادىء اليوم في مصراتة . قتل سبعة ثوار امس ونتوقع قتالا مساء اليوم."

وتقدمت المعارضة المسلحة على جبهتين ضد قوات القذافي في الايام الاخيرة لكن القوات الحكومية تحاول ردها وسعى القذافي ايضا الى تشجيع قواته.

وفي خطاب يتسم بالتحدي هدد القذافي امس الجمعة بنقل الحرب في ليبيا إلى أوروبا ردا على الحملة التي يقودها حلف شمال الاطلسي ضده وبسحق اعدائه.

وقال ان "الخونة" المصطفين ضده في ليبيا واماكن اخرى سيسقطون تحت اقدام الشعب الليبي.

وفي طرابلس وبلدة صبحا الواقعة على مسافة 800 كيلومتر جنوبا تجمع عشرات الالوف من بينهم ممثلون لقبائل المنطقة لاداء صلاة الجمعة فيما بدا انها محاولة لاظهار ان القذافي لا يزال يتمتع بتأييد واسع في المناطق التي لا يزال يسيطر عليها على الرغم من مكاسب المعارضة في الاسابيع الاخيرة.

واحتشد انصار القذافي في الساحة الخضراء بطرابلس مؤكدين رفضه التنحي بعد أربعة عقود في السلطة وخمسة أشهر من القتال.   يتبع