تركيا وايران تتطلعان لتعزيز التحويلات المالية بينهما

Thu Jan 19, 2012 8:53pm GMT
 

انقرة 19 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت تركيا وايران اليوم الخميس انهما تريدان زيادة التحويلات المالية بين البلدين ومضاعفة حجم التبادل التجاري بحلول عام 2015 وهي خطوة قد تثير قلق القوى الغربية التي تحاول الضغط على طهران بفرض عقوبات عليها بسبب برنامجها النووي.

وقال وزير التحضر التركي اردوجان بايراكتار في تصريحات ختامية في اجتماع المجلس الاقتصادي التركي الايراني في انقرة "ايران هي ثالث اكبر منتج للنفط في العالم وثاني اكبر منتج للغاز الطبيعي في العالم. والهدف هو جعل تركيا جسرا لنقل هذه الموارد."

واضاف قوله "لقد ناقشنا دراسة التحويلات المالية بين البلدين. ويجري العمل من اجل دخول تركيا الى النظام المصرفي الايراني ودخول ايران الى النظام المصرفي التركي. ونعتزم اتخاذ خطوات مهمة للغاية بشان التحويلات المالية."

وقال وزير الخارجية الايراني على اكبر صالحي الذي حضر الاجتماع ان حجم التبادل التجاري السنوي بين البلدين سيزيد الى 30 مليار دولار بحلول عام 2015 من نحو 15 مليارا العام الماضي.

واضاف صالحي قوله "قررنا تحسين العلاقات بين البلدين وستعمل الحكومتان من اجل تيسير الإجراءات. وقررنا انه يجب ان يستثمر القطاع الخاص الايراني في مشروعات الكهرباء في أسواق الطاقة التركية."

وتعتمد تركيا اعتمادا كبيرا على استيراد النفط والغاز من ايران وعارضت فرض عقوبات الامم المتحدة على طهران في عام 2010 مع انها تقول انها تلتزم بتلك العقوبات. م ل (قتص) (سيس)