نائب رئيس الوزراء: مصر ستصدق خلال ايام على قانون ضد الفساد

Mon Oct 31, 2011 7:40pm GMT
 

من مروة عوض

القاهرة 31 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال نائب لرئيس الوزراء المصري اليوم الاثنين ان المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحاكم سيصدق خلال ايام على قانون يحظر على اي شخص تثبت ادانته بالفساد المشاركة في الحياة السياسية في خطوة تهدف إلى كبح نفوذ الحلفاء السابقين للرئيس المخلوع حسني مبارك.

وغالبا ما كان الاثرياء في مصر اعضاء بالحزب الوطني الديمقراطي المنحل حاليا والذي كان يتزعمه مبارك. وقد استغل هؤلاء الاشخاص علاقاتهم السياسية لتعزيز مصالح عائلية وتجارية.

ويشعر المصريون الذين ثاروا في يناير كانون الثاني ضد حكم مبارك الذي استمر ثلاثة عقود بالقلق من امكانية اعادة انتخاب مساعديه - الذين يواجه بعضهم المحاكمة بتهم الفساد واساءة استخدام السلطة - في البرلمان الجديد.

وقال علي السلمي نائب رئيس مجلس الوزراء للتنمية السياسية ان القانون الجديد سيلاحق قضائيا المسؤولين الذين يثبت ادانتهم في جرائم مالية واساءة استخدام السلطة.

وأضاف انه حتى اولئك الذين سيتم انتخابهم في البرلمان لن تكون لديهم حصانة.

وقال السلمي ان مجلس الوزراء والمجلس العسكري وصلا إلى المراحل النهائية من التصديق على القانون.

وأضاف ان "قانون افساد الحياة السياسية اصبح في مراحله الاخيرة وسيتم اصداره خلال ايام."

لكن القاضي هشام البسطويسي قال ان القرار قد يكون تأخر إلى الدرجة التي لن يمكن معها منع فلول نظام مبارك من اعادة تجميع انفسهم للانتخابات القادمة.   يتبع