تقرير: أمريكي ينتظر الحكم بعد محاكمته في ايران بتهمة التجسس

Mon Jan 2, 2012 5:58pm GMT
 

طهران 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - نقلت وكالة انباء مهر الايرانية شبه الرسمية عن مسؤول قضائي قوله اليوم الاثنين إن محاكمة أمريكي اعترف وهو رهن الاعتقال بانه يعمل جاسوسا للمخابرات المركزية الأمريكية انتهت وانه بانتظار صدور الحكم عليه.

وقد يواجه امير ميزرا حكمتي (28 عاما) وهو أمريكي من اصل إيراني عقوبة الاعدام اذا ادين بتهمة التعاون مع حكومة معادية والتجسس لحساب المخابرات المركزية الأمريكية. وكان قد ألقي القبض عليه في ديسمبر كانون الأول.

واتهمت وزارة الاستخبارات الإيرانية حكمتي بتلقي تدريبات في قواعد أمريكية في أفغانستان والعراق المجاورين.

وبعد فترة قصيرة من اعتقاله عرض التلفزيون الإيراني الرسمي مقابلة مسجلة معه اعترف خلالها بالعمل كجاسوس. وأقر خلال محاكمته بأن له صلات بوكالة المخابرات المركزية الأمريكية لكنه قال انه لم تكن لديه اي نية لالحاق الضرر بإيران.

وتأتي المحاكمة في وقت تتزايد فيه حدة التوترات بين إيران والولايات المتحدة التي تقود جهودا لتشديد العقوبات على طهران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

وحث مارك تونر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إيران الاسبوع الماضي على الافراج عن حكمتي فورا.

وقال ان سويسرا التي ترعى مصالح الولايات المتحدة في إيران في ظل عدم وجود علاقات دبلوماسية رسمية بين البلدين طلبت رسميا الإذن بزيارة قنصلية لحكمتي في 24 ديسمبر كانون الأول لكن إيران رفضت.

وقال غلام حسين محسني ايجئي المتحدث باسم وزارة العدل الإيرانية "طلب أمريكا عودة المتهم يشير إلى مدى وقاحتهم فهو يجب ان يحاكم بموجب قانون البلاد."

وقالت إيران في مايو ايار انها ألقت القبض على 30 شخصا للاشتباه في تجسسهم لحساب الولايات المتحدة ووجهت اتهامات إلى 15 شخصا لاحقا بالتجسس لحساب واشنطن وإسرائيل.

ح ع - ع ع (سيس)