ايطاليا تأمل الافراج عن 2.5 مليار يورو من الاموال الليبية

Sat Sep 3, 2011 8:28pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

سيرنوبيو (إيطاليا) 3 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني اليوم السبت ان ايطاليا تتطلع إلى الإفراج عن 2.5 مليار يورو (3.59 مليار دولار) من الاموال الليبية المجمدة في ايطاليا خلال اسبوع الى اسبوعين.

وجمدت إيطاليا التي كانت ذات يوم اوثق حليف لليبيا في الغرب نحو سبعة مليارات يورو من الاموال الليبية في إطار العقوبات على معمر القذافي الذي يبدو ان حكمه الذي استمر 42 عاما قد وصل إلى نهايته هذا الاسبوع.

وقال فراتيني على هامش مؤتمر "افرجنا بالفعل عن 500 مليون يورو والخطوة القادمة هي الافراج عن جميع الأموال حالما ترد الموافقة من لجنة العقوبات التابعة للامم المتحدة."

وتابع "طلبت إيطاليا الافراج عن 2.5 مليون يورو اضافية من الأموال المجمدة."

وقال مصدر بالوزارة ان الاموال التي قد يفرج عنها تشمل استثمارات للأسهم في إيطاليا. وأضاف ان قرارا بشأن الأموال التي سيتم الافراج عنها في نهاية المطاف سيتخذ في وقت لاحق بعد التشاور مع الخزانة.

ويمتلك المستثمرون الليبيون نحو 7.5 في المئة من الاسهم في بنك يوني كريديت أكبر بنوك ايطاليا ونحو واحد في المئة من اسهم مجموعة ايني الإيطالية للنفط والغاز ونحو 2 في المئة من اسهم مجموعة فينميكانيكا للفضاء والدفاع.

وقال فراتيني ان مؤتمرا ثانيا "لأصدقاء ليبيا" سيعقد في نيويورك في 20 من سبتمبر ايلول للمساعدة في اعادة البناء بعد سقوط القذافي.

واجتمعت القوى الغربية مع القيادة الجديدة في ليبيا والممثلة في المجلس الوطني الانتقالي في باريس يوم الخميس في أول مؤتمر "لأصدقاء ليبيا". وسلمت القوى الغربية 15 مليار دولار من أموال القذافي الخارجية للبدء في عملية اعادة البناء.   يتبع