المجلس الانتقالي في ليبيا يراجع الاستثمار في العالم العربي وافريقيا

Sat Jan 7, 2012 9:33pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات وخلفية)

طرابلس 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل اليوم السبت ان ليبيا ستراجع استثماراتها في العالم العربي وافريقيا واماكن اخرى وستقوم باستثمارات ضخمة في مجالي الزراعة والعقارات بالسودان.

وقال عبد الجليل في مؤتمر صحفي مع الرئيس السوداني الزائر عمر البشير ان لدى المجلس رؤية عامة لمراجعة كافة الاستثمارات في العالم العربي والقارة الافريقية وأماكن أخرى.

وأضاف ان بعض البلدان ستزيد فيها الاستثمارات بينما سيتم اغلاق مشروعات في بلدان أخرى.

ومضى يقول ان هناك استثمارات تستحق ان يتم تطويرها وهناك استثمارات قد يكون من الأفضل للشعب الليبي اغلاقها.

وخلال حكم القذافي استثمرت ليبيا معظم ثروتها النفطية في اوروبا لكنها قامت ايضا باستثمارات كبيرة في افريقيا والشرق الاوسط وشمال افريقيا والولايات المتحدة. وتدير هيئة الاستثمار الليبية التي تقدر اصولها بنحو 65 مليار دولار بعض الاستثمارات الليبية الكبيرة في افريقيا من خلال صندوق بقيمة خمسة مليارات دولار يعرف باسم حقيبة الاستثمارات الليبية في افريقيا.

وتشمل استثمارات الصندوق الافريقي الشبكة الخضراء وهي شركة اتصالات تعمل في ست دول افريقية والتي قال مسؤولون انها منيت بخسائر بسبب عقوبات الامم المتحدة.

واجرت هيئة الاستثمار الليبية تحقيقا شاملا بشأن استثماراتها خلال الشهور القليلة المنصرمة وقدمت توصيات للحكومة الليبية الجديدة.

وكان القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة قال لرويترز في نوفمبر تشرين الثاني ان الصندوق الذي يملك سيولة كبيرة سيستخدم لتمويل جهود اعادة البناء لكنه لم يذكر اي دلالة عما اذا كان سيتم بيع حيازات الصندوق الاستراتيجية في افريقيا واوروبا.   يتبع