1 كانون الأول ديسمبر 2011 / 08:19 / منذ 6 أعوام

فرق بطولة اوروبا 2012 تأمل في تجنب الوقوع مع اسبانيا (قدم)

أول ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ستكون اسبانيا هي الكلمة التي لا يرغب أي فريق آخر في سماعها حين تسحب قرعة بطولة اوروبا لكرة القدم 2012 في قصر الفنون بكييف غدا الجمعة.

واسبانيا مرشحة لأن تصبح أول فريق ينجح في الفوز بثلاثة ألقاب متتالية في البطولات الكبرى وستوضع في نفس التصنيف مع وصيفتها في كأس العالم هولندا والبلدين المستضيفين بولندا واوكرانيا.

وقسمت منتخبات البطولة الأخرى وعددها 12 منتخبا على ثلاثة تصنيفات وقد تسفر القرعة عن وقوع منتخبات بارزة معا كأن تقع في مجموعة واحدة كل من اسبانيا والمانيا والبرتغال وفرنسا.

ووضعت بولندا بالفعل في المجموعة الأولى واوكرانيا في المجموعة الرابعة وستأمل العديد من المنتخبات في الوقوع مع الفريقين اللذين يحتلان المركزين 66 و55 في التصنيف العالمي على الترتيب حين يشرف الأمين العام للاتحاد الاوروبي لكرة القدم جياني انفانتينو على سحب القرعة لتحديد أطراف المجموعات الأربع الساعة 1700 بتوقيت جرينتش.

وقال المهاجم السويدي اولا تويفونن لموقع الاتحاد الاوروبي لكرة القدم على الانترنت ”بالطبع الكل يريد تجنب أفضل فرق في اوروبا وهي اسبانيا وهولندا والمانيا.“

وتحدث اليكسي برزوتسكي مدافع روسيا عن أشياء مشابهة تقريبا.

وقال ”أعتقد أنه سيكون مثاليا أن نقع مع بولندا. لن نرغب بالتأكيد في اللعب بمجموعة واحدة مع (جارتنا) اوكرانيا والأهم مع اسبانيا أو هولندا.“

وينبغي أن يمثل اللعب أمام الجمهور المحلي ميزة لبولندا واوكرانيا لكن يرجح أن يعاني الفريقان للوصول لمراحل متقدمة في البطولة وسيدركان أنه لم يفز أي فريق باللقب الاوروبي على أرضه منذ فرنسا في 1984.

وعلى عكس كأس العالم التي تشارك فيها 32 منتخبا فإن أحد أكثر الأشياء جاذبية في البطولة الاوروبية التي تضم 16 منتخبا هو استمرار المنافسة لتصل للمراحل المتقدمة الفرق الكبرى.

وقد يتغير ذلك حين يرتفع عدد الفرق في البطولة التالية في فرنسا إلى 24 فريقا في 2016 لكن قبل سحب القرعة لا يغيب من أول 14 فريقا اوروبيا في التصنيف العالمي سوى سويسرا.

وباستثناء بلدي الضيافة فإن جمهورية التشيك هي الأقل تصنيفا بين المنتخبات الاوروبية باحتلالها المركز 33 لكنها ستفخر بسجلها في البطولة التي أحرزت لقبها في 1976 تحت مسمى تشيكوسلوفاكيا واحتلالها المركز الثاني وراء المانيا 1996.

وتقع المانيا التي تطورت تحت قيادة المدرب يواكيم لوف لتصبح فريقا شابا قويا يرشحه كثيرون للقب في التصنيف الثاني إلى جانب إيطاليا وانجلترا وروسيا.

وفي التصنيف الثالث توجد كرواتيا واليونان والبرتغال والسويد في حين تقع جمهورية التشيك في التصنيف الرابع إلى جانب الدنمرك وفرنسا وايرلندا.

وسيدخل فريق واحد من كل تصنيف في إحدى المجموعات الأربع.

وستقام النهائيات في الفترة من التاسع من يونيو حزيران وحتى الاول من يوليو تموز من العام المقبل في مدن وارسو وفروتسلاف وجدانسك وبوزنان البولندية ومدن دونيتسك ولفيف وخاركيف وكييف الاوكرانية. وستستضيف كييف نهائي البطولة.

س ب - ا ح ع (ريض) arsp

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below