فلومينينسي لا يزال بعيدا عن مستواه رغم عودة المهاجم فريد للتهديف

Mon Aug 15, 2011 7:09am GMT
 

من بيدرو فونسيكا

ريو دي جانيرو 15 أغسطس اب (رويترز) - خسر فلومينينسي حامل اللقب للمرة الثامنة في 15 مباراة امس الاحد حيث استمر الاداء المخيب للفريق رغم استعادة المهاجم فريد لذاكرة التهديف.

وتقدم فلومينينسي بهدف من ضربة رأس بعد 25 دقيقة سددها البرازيلي فريد لكنه خسر في النهاية 2-1 في بورتو اليجري بعدما رد جريميو بهدفين حملا توقيع صانع اللعب ماركينيوس قبل انتهاء الشوط الاول.

ويحتل حامل اللقب الذي يملك مباراة مؤجلة المركز التاسع برصيد 21 نقطة من 15 مباراة متأخرا بفارق 13 نقطة عن كورينثيانز وفلامنجو صاحبي الصدارة.

وكان فريد قد غاب عن المباراتين السابقتين لفلومينينسي بعدما طلب استبعاده لاسباب "نفسية" بعد ان هاجمه مشجعون غاضبون بعد ان ضبطوه يحتسي الكحوليات في وقت متأخر من الليل في حانة في ريو عشية مباراة قبل عشرة أيام.

وادرك ماركينيوس التعادل بعد مرور نصف ساعة بعد ان ضرب مصيدة التسلل ليحصل على تمريرة من لوسيو ليسدد الكرة وتصطدم باحد اللاعبين وتغير اتجاهها الى المرمى.

وجاء هدفه الشخصي الثاني بعد 15 دقيقة وكان من ركلة حرة سكنت الزاوية العليا لمرمى حارس ليفربول السابق دييجو كافاليري.

وأبعد أول انتصار يحققه جريميو في خمس مباريات الفريق عن منطقة الهبوط ليحتل المركز 14 برصيد 18 نقطة.

وأبلغ فريد الصحفيين مؤكدا انه نسي تماما الحادث الذي وقع مع المشجعين "نحن في وضع لا نحسد عليه ولا نحقق نتائج جيدة خارج ارضنا. حان الوقت للتركيز على النتائج اكثر من الاداء."   يتبع