ليل يسعى لتحقيق "ثأر مشروع" ضد مرسيليا (قدم)

Thu Aug 25, 2011 7:56am GMT
 

باريس 25 أغسطس اب (رويترز) - تفوق ليل على اولمبيك مرسيليا الموسم الماضي ليفوز بلقب دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم لكن الفريق المنتمي لشمال فرنسا لا يزال يشعر برغبة في الثأر قبل مواجهة الفريقين يوم الأحد المقبل بعد أن حرمه فريق المدرب ديدييه ديشان من الفوز بكأس الأبطال الشهر الماضي.

وبينما كان ليل متقدما 3-1 قبل خمس دقائق من نهاية المباراة الافتتاحية للموسم التي أقيمت في طنجة المغربية نجح مرسيليا بطريقة ما في تحويل تأخره ليفوز 5-4 بعد إثارة بالغة.

ولم يفز مرسيليا وصيف بطل الدوري الموسم الماضي بأي مباراة بعدها حيث تعادل في المباريات الثلاث التي خاضها في الدوري هذا الموسم في حين حقق ليل انتصارا واحدا وتعادل مرة وخسر مثلها.

وقال ديميتري باييه لاعب ليل لموقع ناديه على الانترنت "اللعب ضد مرسيليا يمثل لحظة رائعة في الموسم. بعد مباراة كأس الأبطال نملك شعورا مشروعا بالثأر. سنلعب على أرضنا وسيكون الجمهور معنا."

وانتقل باييه إلى ليل من سانت ايتيين قبل بداية الموسم ليحل محل جرفينيو الذي انتقل لارسنال الانجليزي وقدم أداء جيدا في بداية مشواره مع ليل وسط عدد كبير من اللاعبين الجدد الذين عزز بهم حامل اللقب صفوفه.

وسيكون من المبكر اعتبار المباراة الرابعة مقياسا للموسم لكن كلا الفريقين افتقد حتى الآن للمستوى الذي قدمه الموسم الماضي ومن شأن تحقيق الفوز أن يمنح صاحبه دفعة قوية في مباراة مميزة بالدوري الفرنسي.

ولم يشرك ديشان المهاجم الطويل اندريه بيير جينياك كثيرا هذا الموسم في ظل معاناة اللاعب الدولي من مشاكل في اللياقة وابتعاده عن مستواه الذي قدمه الموسم الماضي.

لكن المدرب قد يشعر برغبة في إعادته للتشكيلة الأساسية امام ليل بعدما أهدر مرسيليا فرصا كثيرة في مبارياته الأخيرة رغم تألق المهاجم لوك ريمي.

وستقام مباراة أخرى قوية بعد غد السبت بين اولمبيك ليون صاحب الأداء المتذبذب وضيفه مونبلييه متصدر الترتيب وهو الفريق الوحيد الذي فاز في جميع مبارياته حتى الآن.

وسيحل باريس سان جيرمان الذي حقق انتصاره الأول هذا الموسم على حساب فالنسيان بعد تعزيز صفوفه بلاعبين بارزين ضيفا على تولوز يوم الأحد في مباراة يتوقع أن تشهد أول مشاركة لخافيير باستوري صاحب الصفقة القياسية.

س ب - ا ح ع (ريض) arsp