مدرب الجزائر لرفع الاثقال يحلم بالتتويج الاولمبي ويحذر من المنشطات

Fri Dec 16, 2011 10:22am GMT
 

من أشرف حامد

الدوحة 16 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - يحلم جمال عقون مدرب منتخب الجزائر لرفع الاثقال بيوم قريب يرفع فيه علم البلاد في الاولمبياد بعدما أوكل اليه المسؤولون في بلاده مهمة اعداد جيل جديد من الابطال يعيدون أمجادها في الالعاب.

وتولى عقون بطل افريقيا السابق مسؤولية الاشراف على المنتخبات الجزائرية في عام 2009 وكلفه المسؤولون هناك ببناء قاعدة من الرباعين والرباعات صغار السن تضع عليهم البلاد آمالها للمستقبل.

وبدأ المدرب البالغ من العمر 42 عاما بالفعل برنامجا لاستكشاف المواهب الواعدة التي يأمل من خلالها في التأهل لدورة لندن والبحث عن التتويج الاولمبي.

وقال عقون في مقابلة مع رويترز على هامش منافسات رفع الاثقال بدورة الالعاب العربية الثانية عشرة المقامة في قطر "نركز على قطاع الناشئين لانه الطريق الوحيد للحصول على نتائج في المستقبل."

واضاف المدرب الذي حصل على المركز الخامس في دورة العاب البحر المتوسط التي اقيمت عام 1997 في باري "بدأت الجزائر عدة برامج طويلة الاجل من اجل محاكاة الانجاز الذي حققه كل من يحياوي والاسواني في الاولمبياد."

وكان افضل انجاز في تاريخ رياضة رفع الاثقال في الجزائر هو حصول عبد المنعم يحياوي على المركز الرابع في الالعاب الاولمبية عامي 1992 و 1996 وكذلك حصول ليلى الاسواني على المركز الرابع في اولمبياد سيدني عام 2000 والمركز السابع في اثينا عام 2004.

وتشارك الجزائر في العاب العرب برباعتين في منافسات السيدات لوزني 53 كيلوجراما و75 كيلوجراما كما تشارك باثنين من الرباعين في وزني 77 كيلوجراما و85 كيلوجراما.

وأشاد عقون الذي ينتهي عقده مع الاتحاد الجزائري في نهاية 2012 بالتطور الذي تشهده رياضة رفع الاثقال عربيا مشيرا الى الروح الرياضية العالية التي يتحلى بها أبطالها.   يتبع