قائدو فرق دوري الاضواء الايطالي يهددون باضراب ورابطة الاندية ترد

Mon Aug 8, 2011 6:20am GMT
 

ميلانو 8 أغسطس اب (رويترز) - عبر رئيس رابطة الدوري الايطالي لكرة القدم عن غضبه أمس الاحد بعدما وقع قائدو جميع أندية الدرجة الأولى البالغ عددها 20 فريقا خطابا مفتوحا يطلبون فيه حل خلاف بشأن حقوق اللاعبين قبل بداية الموسم الجديد.

وأكد ماوريتسيو بيريتا رئيس رابطة الدوري انه لن يهتز امام التهديدات بعدما أعلن قائدو الفرق ومن بينهم الارجنتيني خافيير زانيتي من انترناسيونالي وجينارو جاتوسو من ميلانو ان المسابقة لن تبدأ قبل توقيع الاتفاق.

وقال قائدو الفرق في الخطاب "يود لاعبو دوري الدرجة الأولى الايطالي ابلاغ الناس بالوضع المثير للقلق والمتعلق بتجديد الاتفاق الجماعي. الاتفاق السابق والذي وافق عليه الاتحاد الايطالي لكرة القدم في ديسمبر 2010 تجاهلته الاندية وهو قرار غير مقبول."

واضافوا "نتيجة لهذا ستستمر فترة اعادة التنظيم. الوضع الحالي يهدد حقوق اللاعبين. ايطاليا اليوم هي الأمة الكروية الكبرى الوحيدة دون لوائح تعاقدية للاعبين وحان الوقت لحل هذا الوضع. نكرر انه سيكون من غير الممكن بداية مسابقة جديدة دون توقيع الاتفاق."

وفي الاسبوع الماضي ايضا حذر داميانو توماسي رئيس رابطة لاعبي ايطاليا من انه يجب توقيع اتفاق جديد قبل انطلاق الدوري يوم 27 أغسطس اب الجاري.

وانتهى الاتفاق الجماعي القديم مع ختام موسم 2009-2010 واستمرت محادثات التجديد طوال الموسم الماضي عندما تجنبت المسابقة الاضراب مرتين في اللحظات الاخيرة.

ولا تشعر الرابطة التي يرأسها توماسي بسعادة لمحاولة الاندية اجبار اللاعبين على الرحيل في العام الاخير من عقودهم او ارغام غير المرغوب فيهم على التدريب بمفردهم.

ونقلت وكالة أنسا الايطالية للانباء عن بيريتا قوله أمس الاحد "انا مندهش. لن نوقع اتفاقا تحت هذه الظروف ولا ارى سببا كي نرضخ لتهديد توماسي وهو امر لم نقبله من سيرجيو كامبانا الرئيس السابق لرابطة اللاعبين."

واضاف "تهديد اللاعبين باضراب هو عمل خطير ويفتقر للاحساس وخاصة مع النظر الى الوضع العام في البلاد."

وتابع "لا يجب نسيان اننا نتحدث عن 800 لاعب يبلغ متوسط راتب كل واحد فيهم ما يزيد على مليون يورو في العام الواحد."

م د ح - ا ح ع (ريض) arsp