وزنياكي تقول إن الملاعب الصلبة تمثل أفضل إعداد لبطولة ويمبلدون (تنس)

Sun Jun 19, 2011 9:59am GMT
 

من بريثا ساركار

لندن 19 يونيو حزيران (رويترز) - أثارت لاعبة التنس الأولى في العالم الدنمركية كارولين وزنياكي دهشة البعض حين اختارت الاستعداد لبطولة ويمبلدون بالمشاركة في بطولة تقام على أرضية صلبة داخل قاعة مغلقة لكنها سارعت لتوضيح ما تتمنى أن تصبح التركيبة التي تقودها للفوز بالبطولة الكبرى التي تقام على ملاعب عشبية.

وقالت وزنياكي لرويترز في مقابلة عشية انطلاق بطولة ويمبلدون وهي ثالث البطولات الأربع الكبرى للموسم "أعتقد أنه كان استعدادا رائعا لأن الانتقال من اللعب على ملاعب رملية إلى ملاعب عشبية مباشرة أمر صعب للغاية لذا اخترت أن ألعب بينهما على ملاعب صلبة ثم أبدأ اللعب على العشب ويمنحني هذا شعورا جيدا."

وبينما احتشدت اللاعبات البارزات للعب في بطولات على ملاعب عشبية في انجلترا وهولندا بعد بطولة فرنسا المفتوحة اختارت وزنياكي العودة إلى بلدها للعب في كوبنهاجن.

وباستثناء وزنياكي لم تلعب في هذه البطولة أي من المصنفات 30 الأوائل في العالم وهو ما يرجح أن اللعب في بطولة تقام على ملاعب صلبة في منتصف موسم البطولات المقامة على ملاعب عشبية لم يلق قبولا كبيرا لدى المرشحات البارزات للمنافسة في ويمبلدون.

لكن وزنياكي هي الآخرى لم ترحب كثيرا بفعل ما فعلته منافساتها.

وفي وقت سابق هذا العام دخلت وزنياكي إلى الملعب في بطولة قطر المفتوحة وهي ترتدي قميص فريق ليفربول الانجليزي لكرة القدم يحمل توقيع قائده ستيفن جيرارد وأمس السبت أعلنت أنها مراسلة من صحيفة موناكو لتقتحم المؤتمر الصحفي للاعب الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الثاني عالميا وتمزح معه لبضع دقائق.

وبعد إخراجها من المؤتمر الصحفي بناء على طلب مسؤول في رابطة اللاعبات المحترفات أوضحت وزنياكي سر ارتياحها لقرار اللعب في كوبنهاجن حيث فازت باللقب دون أن تخسر أي مجموعة.

وقالت وزنياكي التي كانت أفضل نتائجها في ويمبلدون الوصول مرتين للدور الرابع "كلا لا أعتقد أنها كانت مقامرة باللعب في كوبنهاجن. أشعر بارتياح وثقة على الملاعب العشبية. تدربت لمدة أسبوع هنا لذا ينتابني شعور جيد."   يتبع