الداخلية المصرية تقول القمة في موعدها والزمالك يرفض والاهلي سيلعب

Wed Jun 29, 2011 12:18pm GMT
 

(لاضافة تصريحات جديدة من الزمالك والاهلي)

القاهرة 29 يونيو حزيران (رويترز) - أعلنت وزارة الداخلية المصرية ان مباراة قمة الدوري الممتاز لكرة القدم بين الزمالك والاهلي ستقام فى موعدها المحدد مساء اليوم الاربعاء وهو قرار رفضه الزمالك فيما قال الاهلي انه سيرضخ له تقديرا للظروف التي تمر بها البلاد.

وكان سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم أعلن في وقت سابق تأجيل المباراة التي تأتي ضمن منافسات الجولة 27 لاجل غير مسمى بناء على طلب من الامن.

لكن وزارة الداخلية ناشدت الجماهير المصرية والاجهزة الرياضية المعنية وادارات الاندية التعاون مع أجهزة الامن "التي حرصت على اقامة المباراة في موعدها مراعاة لرغبات الجماهير الرياضية وحرصا منها على سمعة الرياضة المصرية وحفاظا على صورة البلاد أمام الرأي العام العالمي وما حققته ثورة 25 يناير من مكتسبات."

ويتصدر الاهلي حامل اللقب البطولة برصيد 55 نقطة متقدما بخمس نقاط على غريمه الزمالك صاحب المركز الثاني قبل خوض كل فريق لثلاث مباريات إضافة إلى مباراة القمة.

وقال جلال إبراهيم رئيس الزمالك انه يتمسك بعدم لعب مباراة الاهلي بناء على الخطاب الرسمي الذي أرسله الاتحاد المصري لكره القدم للنادي صباح اليوم الاربعاء ويتضمن قرارا بتأجيل المباراة لدواع أمنية.

وقال ابراهيم في تصريح للموقع الرسمي للزمالك انه "حتى الواحدة والنصف ظهر اليوم لم يرد للنادي اي مخاطبات رسمية من الاتحاد يفيد بالعدول عن قرار التأجيل ولعب المباراة في موعدها."

واضاف "ما يثار حول لعب المباراة يتم ترديده عبر وسائل الاعلام و هذا يجعلنا نتمسك بحق النادي في عدم لعب المباراة نظرا لخروج اللاعبين من معسكر الفريق ولا يمكن المجازفة بتجميعهم مرة اخرى للعب تلك المباراة المصيرية بعد ان فقد اللاعبون تركيزهم بخروجهم من المعسكر."

وكان الاهلي قد اعلن موافقته على لعب المباراة تقديرا للظروف التي تمر بها البلاد.   يتبع