هاميلتون يقول إن المتسابقين أصحاب السرعة هم من يقومون بالمخاطرة

Mon Sep 19, 2011 1:55pm GMT
 

من الان بولدوين

لندن 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال لويس هاميلتون سائق مكلارين إن مفتاح القيادة السريعة في سباقات بطولة العالم لفورمولا 1 للسيارات هو المخاطرة وعدم التعجل للحصول على حياة أسرية.

وفي مقابلة مع رويترز واثنين من المراسلين العالميين مؤخرا وصف هاميلتون بطل 2008 نفسه بأنه سائق من الطراز القديم تتعلق أنفه برائحة البنزين ويخفق قلبه لهدير المحركات.

وقال السائق البريطاني البالغ من العمر 26 عاما "أعتقد أن السائقين في العصور السابقة كانوا يقومون بالمخاطرة وأعتقد أن حياتهم كانت معرضة لخطر أكبر. كم كنت أتمنى أن أنافس في تلك الأيام. لا أعرف السر في ذلك لكني هكذا دائما أميل أكثر للمخاطر. لا أميل للمخاطر بغرض تعريض الآخرين للخطر لكني فقط مستعد للمخاطرة."

وتثير الطريقة التي يتبعها هاميلتون في القيادة الكثير من الجدل في البطولة هذا الموسم حيث جلبت عليه حوادث التصادم الكثيرة التي كان طرفا فيها مشاكل مستمرة مع المشرفين.

وقبل سباق إيطاليا قال هاميلتون الذي يملك فرصة جيدة لتحقيق انتصاره الثالث هذا الموسم في سباق سنغافورة الأسبوع المقبل إنه أصبح "هدفا سهلا" في أحد أكثر السنوات صعوبة في مسيرته.

وبينما قال هاميلتون إنه سيقوم بكل ما في وسعه للابتعاد عن المشاكل فإنه لن يستطيع تغيير أسلوبه.

وحين سئل عن تعليق ألمح فيه مؤخرا السائق الالماني المعتزل هانز شتاك الذي لم يتجاوز في حياته المركز الثالث بأن هاميلتون ينبغي أن يخضع لعلاج رد السائق البريطاني قائلا "علاج لي. ما الذي حققه في بطولة فورمولا 1؟ لم يحقق نتائج جيدة. هذا يلخص كل شيء."

وأضاف "أعتقد أن القيام بمخاطرة بطريقة ما هو الذي يميز السائقين أصحاب السرعة عن سائقين ليسوا كذلك. ترى أحيانا السائقين الأكبر سنا وقد أسسوا أسرا وأشياء من هذا القبيل."   يتبع