مدافع منتخب مصر السابق يعود لصفوف الاتحاد السكندري (قدم)

Thu Oct 20, 2011 7:54am GMT
 

من أسامة خيري

القاهرة 20 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال ابراهيم سعيد مدافع منتخب مصر السابق إنه عاد إلى صفوف فريق الاتحاد السكندري المنتمي للدوري المصري الممتاز لكرة القدم وسط غموض حول موعد بداية مشاركته.

وأضاف سعيد لرويترز عبر الهاتف أمس الأربعاء أنه وقع على تعاقد مع فريقه السابق الاتحاد لمدة عامين وسيشارك اليوم الخميس في مران الفريق لأول مرة استعدادا للمشاركة في المباريات المقبلة.

وكان سعيد يلعب في صفوف الاتحاد في بداية الموسم الماضي لكن اندلاع ثورة شعبية أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك وتوقف النشاط لفترة طويلة وضع حدا لعلاقة اللاعب مع النادي الواقع في مدينة الاسكندرية الساحلية بعدما فسخ العقد بالتراضي.

وقال سعيد إنه لاعب حر في الوقت الحالي ولذلك سيكون بوسعه المشاركة مع الفريق دون الانتظار لفتح فترة قيد اللاعبين في يناير كانون الثاني وذلك وفقا لتأكيدات حصل عليها من مسؤولي ناديه.

لكن محمد بخيت عضو لجنة شؤون اللاعبين بالاتحاد المصري قال لرويترز إنه لا يمكن أن يلعب سعيد في الوقت الحالي مع الاتحاد بل يمكن تسجيله في يناير كانون الثاني المقبل في فترة الانتقالات الشتوية.

وأضاف "أي شيء بخلاف ذلك سيكون بمثابة اختراق صارخ للائحة. الحالة الوحيدة التي يقيد فيها اللاعب أن يكون محترفا وأن يكون تعاقده (الماضي) انتهى بعد (إغلاق) فترة القيد."

وأكد عامر حسين رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصري أيضا أنه لا يمكن لسعيد المشاركة مع الاتحاد في الوقت الحالي.

ويشتهر سعيد الذي قضى فترة قصيرة في ايفرتون الإنجليزي بإثارة الجدل حوله وهو من اللاعبين القلائل الذين مثلوا أكبر ثلاثة أندية في مصر الأهلي والزمالك والإسماعيلي.   يتبع