العثور على بعوض يزيد خطر الاصابة بفيروس غرب النيل في بريطانيا

Thu Feb 9, 2012 3:39am GMT
 

من كيت كيلاند

لندن 9 فبراير شباط (رويترز) - وجد العلماء نوعا من البعوض قادرا على نقل مرض يسمى فيروس غرب النيل إلى البشر يتكاثر في بريطانيا للمرة الأولى منذ عام 1945.

ويقول العلماء الذين درسوا المستنقعات في جنوب بريطانيا انهم تمكنوا من تسجيل أعداد كبيرة من البعوض المعروف باسم "كيولكس مودستوس" في عدة مواقع في مقاطعتي كنت واسكس خلال عامي 2010 و 2011.

ويصيب فيروس غرب النيل الطيور في المقام الأول لكن عندما ينتقل من الطيور إلى البشر عن طريق لدغات البعوض يمكن في بعض الأحيان أن يسبب مرضا حادا ويقتل أحيانا.

وقال نيك جولدنج الذي اجرى البحث من جامعة أوكسفورد في بريطانيا ومركز علم البيئة والهيدرولوجيا "لم يتضح منذ متى جاء هذا النوع من البعوض للمملكة المتحدة."

وقال في مقابلة عبر الهاتف "ليست مثيرة للقلق بشكل كبير في هذه اللحظة لكنها شيء يجب ملاحظته." وشدد على انه رغم العثور على البعوض في بريطانيا فانه لم يتم الكشف عن الفيروس الذي تحمله حتى الآن.

وتم جمع حفنة من بعوض كيولكس مودستوس على الساحل الجنوبي لبريطانيا وسجلت قبل أكثر من 60 عاما مضت لكنه لم يظهر بعد ذلك.

وقال جولدنج الذي نشرت نتائجه في دورية الطفيليات والحشرات الناقلة للامراض إن هذا النوع لم يظهر مرة أخرى في بريطانيا حتى الآن.

واشار إلى أن نوع البعوض الجديد قد وصل في الآونة الاخيرة ربما عن طريق النقل البحري الدولي.   يتبع