مجلس حقوق الإنسان بمصر يتلقى شكاوى بشأن الانتخابات

Mon Nov 28, 2011 10:32am GMT
 

القاهرة 28 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية اليوم الإثنين أن المجلس القومي لحقوق الإنسان بمصر تلقى 161 شكوى تتعلق بالانتخابات التشريعية حتى الآن.

وبدأ الناخبون في مصر الإدلاء بأصواتهم اليوم في بداية الجولة الأولى من انتخابات تشريعية تجرى على ثلاث مراحل تمهيدا لنقل السلطة إلى المدنيين من المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد منذ الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط.

وفتحت مراكز الاقتراع في الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي (0600 بتوقيت جرينتش) لكن تواترت أنباء من شهود عيان عن تأخر بدء التصويت في بعض المراكز.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط "بلغ عدد الشكاوى 161 شكوى منذ بداية مرحلة التصويت."

وأضافت أن الشكاوى التي تلقتها غرفة العمليات بوحدة دعم الانتخابات بالمجلس القومي لحقوق الإنسان تشير إلى تأخر فتح مقار اقتراع لمدد تتراوح بين نصف الساعة والساعة وتأخر وصول بطاقات الاقتراع لبعض المقار وكذلك عدم ختم بعض بطاقات الاقتراع.

وذكرت أن هناك شكاوى من منع مراقبين من دخول بعض مراكر الاقتراع "مما دعا بعضهم إلى الاحتجاج أمام قسم مدينة نصر" بالقاهرة.

ونسبت الوكالة إلى بيان صادر عن غرفة العمليات بوحدة دعم الانتخابات بمجلس حقوق الإنسان قوله إن بعض الناخبين رصدوا ممارسة أنصار حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين دعاية انتخابية أمام بعض المقار بالمخالفة لقواعد الانتخابات.

ونقلت عن البيان أن بعض الشكاوى تضمنت استخدام شعارات دينية أمام بعض المراكز.

وأضاف البيان أن الشكاوى جاءت من مناطق متعددة من القاهرة والإسكندرية والفيوم وكفر الشيخ والبحر الأحمر.

أ ح - م ب (سيس)