اكتشاف تمثال مفقود للامبراطور الروماني كاليجولا

Wed Jul 13, 2011 1:04am GMT
 

روما 13 يوليو تموز (رويترز) - اكتشف مسؤولون تمثالا كبيرا يعتقد انه للامبراطور كاليجولا وقالوا انه استخرج بشكل غير قانوني من موقع جنوبي روما ربما كان احدا قصوره.

وعثر على التمثال الذي جرى تكسيره الى عدة قطع كبيرة مع الرأس في البداية الشهر الماضي عندما احبطت الشرطة محاولة لتهريبه إلى خارج البلاد بواسطة قارب في ميناء قرب روما.

وقادت العملية إلى القبض على اثنين ممن يسمون "نباشي القبور" الذين ينقبون عن الكنوز الاثرية في الريف لبيعها في السوق السوداء.

لكن الاكثر اهمية هو ان القبض على الاثنين قاد الشرطة إلى الموقع قرب بحيرة نيمي جنوبي روما حيث يعتقد ان احد قصور كاليجولا كان بها.

ويظهر التمثال اجزاء لرجل يرتدي ثوبا جالسا على عرش به تفاصيل دقيقة مثل الاله زيوس عند اليونان.

حكم كاليجولا في الفترة من عام 37 إلى عام 41 ميلادية واشتهر في التاريخ بحبه الشديد للسلطة وجبروته ووحشيته.

ا ح ص - م ل (من)