دراسة.. عقار قد يساعد على تخفيف الصداع اثناء صوم رمضان

Tue Aug 23, 2011 5:47am GMT
 

نيويورك 23 أغسطس اب (رويترز) - قالت دراسة إسرائيلية إن عقارا مسكنا ومضادا للالتهاب قد يساعد في منع الصداع الناجم عن الصيام في شهر رمضان.

وتشير الدراسة التي نشرت في دورية (الصداع) إلى أن حوالي أربعة من كل عشرة أشخاص من الذين يمتنعون عن الطعام والماء خلال شهر رمضان يعانون من الصداع.

وكتب الباحث مايكل دريشر الذي اشرف على الدراسة من مستشفى هارتفورد في ولاية كونيتيكت بالولايات المتحدة "يرتبط الصوم بالصداع" في اشارة إلى رمضان وعيد الغفران في اليهودية حيث يصوم الناس 25 ساعة.

وقال دريشر "جرى توثيق ذلك بانه صداع يوم الغفران وصداع أول رمضان."

ولا يعرف الأطباء سببا لهذا الصداع بشكل أكيد. وقال دريشر لرويترز هيلث انه قد يكون من الجفاف أو سحب الكافيين لدى الأشخاص الذين اعتادوا على القهوة الصباحية.

واضاف "هناك ربما أكثر من شيء واحد."

وخلص دريشر وزملاؤه في إسرائيل إلى أن اليهود الذين تناولوا العقار المعروف باسم (ايتوريكوكسيب) او (آركوكسيا) قبل الصوم لمدة 25 ساعة يوم عيد الغفران يصابون بالصداع اقل من أولئك الذين لم يفعلوا ذلك.

ولم تتم الموافقة على استخدام آركوكسيا الذي يشبه إلى حد بعيد المسكن (فيوكس) في الولايات المتحدة لان إدارة الغذاء والدواء قررت انه يشبه إلى حد كبير (فيوكس) الذي سحبته شركة ميرك من السوق في عام 2004 لارتباطه بارتفاع مخاطر الاصابة بالنوبات القلبية. ولكن (آركوكسيا) متاح في إسرائيل ودول اخرى.

ولهذا العقار تأثير أطول أمدا عن بعض المسكنات الأخرى وهو أمر مهم للصائمين.   يتبع