20 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 01:22 / منذ 6 أعوام

أسود ونمور طليقة تثير الذعر في أوهايو

زانسفيل (اوهايو) 20 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أطلق رجل يملك حيوانات ضارية سراح العشرات من هذه الحيوانات ومن بينها اسود ونمور ودببة من مزرعة بولاية اوهايو قبل ان ينتحر مما اطلق حملة قنص قتل خلالها 49 حيوانا بريا من بينها 18 نمرا من النمور البنغالية المعرضة للانقراض.

وأغلقت سلطات اوهايو المدارس وحثت السكان على البقاء في منازلهم في الوقت الذي جابت فيه الحيوانات الضخمة المزرعة التي تبلغ مساحتها 73 فدانا وخارجها.

وقال مات لوتز مسؤول الشرطة في المنطقة ان السلطات قتلت 49 من بين الحيوانات الستة والخمسين بعضها من مسافات قريبة من بينها نمور وستة دببة سوداء ودبان رماديان وذئبان و17 اسدا.

وقال مكتب الشرطة إن قردا يحتمل انه يحمل فيروس الهيربس بي لا يزال طليقا. واضاف أن لوتز قال إن ذئبا كان بين الحيوانات الطليقة قتل بالفعل مساء الاثنين.

ووصلت واحدة من القطط الكبيرة الهاربة إلى طريق سريع يربط بين الولايات وصدمتها سيارة. ونشرت السلطات اشارات تحذير الكترونية تقول ”احترسوا حيوانات غريبة.“

وقال لوتز ”نحن لا نتحدث عن قط أو كلب منزل عادي. هذه نمور بنغالية وزن الواحد منها 300 رطل وكان علينا السيطرة عليها... اصدرت الأمر انه إذا كانت الحيوانات بدت في طريقها للخروج يجري قتلها.“

وقال إن الحيوانات المقتولة دفنت في المزرعة وان الحيوانات الناجية نقلت إلى حديقة حيوان كولومبس وتضم ثلاثة فهود ودبا وقردين من فصيلة المكاك.

وقال لوتز ان صاحب المزرعة تيري تومسون الذي اتهم بالاساءة للحيوانات 11 مرة منذ عام 2004 قد عثر عليه ميتا فيما يبدو بسبب جرح اصاب به نفسه عندما ذهبت السلطات إلى المزرعة يوم الثلاثاء بعد بلاغات عن وجود حيوانات طليقة. ووجدت السلطات البوابات وأقفاص الحيوانات مفتوحة لكنهم لم يجدوا رسالة انتحار.

وقال ”كانت هناك حيونات تركض طليقة خارج المنطقة المحاطة بسياج“ بينها قرود جرى الامساك بها في المزرعة.

واضاف لوتز انه من بين الحيوانات التي كانت في المزرعة العديد من القطط الكبيرة مثل الفهود والاسود الجبلية والشيتا بالإضافة إلى اسود ونمور.

واشار إلى أن السلطات قالت انها تلقت نحو 35 مكالمة هاتفية بشأن هذه المزرعة على مر السنين لاسباب تتعلق بفرار الحيوانات او سوء معاملتها.

وقال لوتز ”تعاملنا مع شكاوى عديدة هنا وقمنا بالعديد من عمليات التفتيش هنا ... لذا هذه كانت مشكلة كبيرة لنا لعدد من السنوات.“

وقال لاري هوستيتلر المدير التنفيذي لمؤسسة موسكينجام كاونتي لرعاية الحيوانات انه كانت هناك شكاوى من أن تومسون ترك الخيول بدون غذاء ثم اطعم بها الاسود عندما نفقت.

لكن هوستيتلر قال ان تومسون التزم بالحد الادنى لمتطلبات تربية الحيوانات.

وأطلق سراح تومسون الشهر الماضي من سجن اتحادي بسبب تهمة تتعلق بأسلحة نارية. وقال لوتز إن ماريان زوجة تومسون لم تعد تعيش في المزرعة. واضاف انها ستعود لرعاية بعض الخيول المتبقية.

ووصف لوتز الحيوانات الطليقة التي عثر عليها بانها ”كاملة النمو وكبيرة جدا وعدوانية.“

واضاف انهم حاولوا السيطرة على بعض الحيوانات ببنادق تطلق مهدئات لكن واجهوا مشكلات.

وقال لوتز ”كان هناك نمر ضخم بالغ لا بد انه يزن 300 رطل وكان عدوانيا للغاية... اصبناه ببندقية تطلق مهدئات لكن ذلك اصابه بالجنون.“

وقالت باربرا وولف وهي طبيبة بيطرية انها اطلقت إبرة مهدئة على النمر لكنه نهض وهاجمها على بعد 4.5 متر الامر الذي دفع مساعدا لها إلى قتله رميا بالرصاص.

وقالت وولف ”لم اصب بحالة من الخوف في حياتي أكثر من ذلك.“

وقال جاك حنا المدير الفخري لحديقة حيوان كولومبس في مؤتمر صحفي إن لوتز ومساعديه فعلوا الشيء الصحيح.

واضاف ”هذه حيوانات خطيرة فإذا كان لديك 18 نمرا من النمور البنغالية تركض في هذه الأحياء فلن تتمنى أن ترى ما يمكن أن يحدث. “

م ي - م ل (من)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below