احتجاجات عنيفة تفقد البورصة المصرية 7.9 مليار جنيه صباحا

Sun Nov 20, 2011 9:01am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 20 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - فقد رأس المال السوقي للبورصة المصرية 7.95 مليار جنيه (1.33 مليار دولار) في أول ربع ساعة من معاملات اليوم الأحد ليواصل المؤشر الرئيسي خسائره للجلسة الثامنة على التوالي بعد احتجاجات عنيفةأمس السبت بعدد من المحافظات المصرية.

وبحلول الساعة 0849 بتوقيت جرينتش هبط المؤشر الرئيسي ‭.EGX30‬ بنسبة 3.04 بالمئة إلى 3999 نقطة في حين انخفض المؤشر الثانوي‭ .EGX70 ‬بنسبة 4.8 بالمئة مسجلا 439.2 نقطة.

وقال محمد عمران رئيس البورصة المصرية في اتصال هاتفي لرويترز قبل بدء التداول اليوم "لا نية لوقف التداول بالبورصة اليوم. لدينا ما نحتاج إليه من الآليات والضوابط."

كانت البورصة المصرية أغلقت لنحو 39 جلسة من 27 يناير كانون الثاني إلى 23 مارس آذار بعد الانتفاضة الشعبية التي أجبرت الرئيس السابق حسني مبارك على تسليم السلطة للقوات المسلحة.

وأوقفت البورصة المصرية التداول على 39 سهما لمدة نصف الساعة بعد نزولهم أكثر من خمسة بالمئة اليوم.

واندلعت اشتباكات بين محتجين وقوات من الشرطة في القاهرة ومدينتين أخريين في مصر يوم السبت مما أسفر عن مقتل اثنين وإصابة المئات في أكبر تحد أمني حتى الآن أمام المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد قبل أيام من الانتخابات البرلمانية المقررة.

وتشهد العديد من المحافظات المصرية اضطرابات ومصادمات بين محتجين وقوات الأمن والجيش.

ومنذ إسقاط مبارك الذي حكم مصر 30 عاما نظم نشطاء اعتصامات في ميدان التحرير فضتها قوات من الجيش والشرطة بالقوة.   يتبع