الثماني ترفع دعمها المالي للربيع العربي إلى 38 مليار دولار

Sat Sep 10, 2011 10:41am GMT
 

(لإضافة خلفية)

من أنيكا برايدهارد

مرسيليا (فرنسا) 10 سبتمبر أيلول (رويترز) - أبلغ مصدر بمجموعة الثماني رويترز أن وزراء مالية دول المجموعة المجتمعين في جنوب فرنسا سيتعهدون اليوم السبت بتقديم 38 مليار دولار إلى تونس ومصر والمغرب والأردن على مدى 2011 إلى 2013.

وسيقوم الوزراء وكبار المسؤولين من الاقتصادات السبع الرئيسية زائد روسيا بتوسيع نطاق الدعم الذي أعلن عنه لمصر وتونس خلال قمة عقدت بمدينة دوفيل بشمال فرنسا في مايو أيار ليشمل المغرب والأردن أيضا.

ويهدف التمويل إلى دعم جهود الإصلاح في أعقاب انتفاضات الربيع العربي وسيضاف إلى أي تمويل قد يتاح من صندوق النقد الدولي.

ويأتي اجتماع الثماني إثر انتهاء اجتماع وزراء مالية مجموعة السبع في مدينة مرسيليا على ساحل البحر المتوسط أمس الجمعة والذي تعهد برد فعل منسق على تعثر التعافي الاقتصادي العالمي لكنه لم يذكر تفاصيل كافية لتهدئة مخاوف الأسواق المالية.

كانت مبادرة دوفيل قد تأسست تحت الرئاسة الفرنسية لمجموعة الثماني بهدف مساعدة دول الشرق الأوسط وشمال افريقيا التي شهدت انتفاضات شعبية على تبني إصلاحات ديمقراطية عن طريق جعل المساعدات والقروض التنموية مشروطة بالإصلاح السياسي والاقتصادي.

ويأخذ معظم التمويل شكل قروض بدلا من منح مباشرة وتقدمها مجموعة الثماني والدول العربية والبنك الدولي وبنوك التنمية متعددة الأطراف مثل البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير ومقرضون إقليميون آخرون.

ومن المقرر أن يعتمد مسؤولو مجموعة الثماني مبادرة دوفيل الموسعة في وقت لاحق اليوم بعد مناقشة التحديات الاقتصادية التي تواجهها دول أطاحت بحكام مستبدين مثل تونس ومصر.   يتبع