صندوق النقد: عودة إنتاج النفط شرط أساسي لتعافي اقتصاد ليبيا

Mon Jan 30, 2012 9:18pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

واشنطن 30 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال صندوق النقد الدولي اليوم الاثنين إن استئناف إنتاج النفط والغاز في ليبيا شرط أساسي لإعادة بناء البلاد وانعاش اقتصادها بعد حرب أهلية استمرت ثمانية أشهر لكنه حذر من أن الأوضاع المالية للحكومة مازالت "متزعزعة".

وتوقع الصندوق تعافي النشاط الاقتصادي الليبي في 2012 مع زيادة إنتاج النفط وانحسار أزمة السيولة التي تعاني منها الحكومة.

وقال الصندوق في تقرير عن الاقتصاد الليبي إن الناتج المحلي الإجمالي انكمش بنسبة ضخمة بلغت 60 بالمئة في 2011 مع تراجع إنتاج النفط الخام إلى 22 ألف برميل يوميا في يوليو تموز 2011 من 1.77 مليون برميل يوميا في 2010.

وحتى نهاية نوفمبر تشرين الثاني كان قد تم فك تجميد نحو ثلاثة مليارات دولار من الأصول الليبية والتي أصبحت متاحة للحكومة حسبما ذكر الصندوق. وتقوم الحكومة بتدبير التمويل عن طريق الاقتراض من البنك المركزي وطبع الأموال.

وفي أعقاب الانتفاضة التي اندلعت ضد حكم معمر القذافي قبل عام قامت الأمم المتحدة بتجميد أصول ليبية في الخارج تقدر بنحو 150 مليار دولار.

وقال الصندوق إثر مناقشات مع السلطات "استئناف إنتاج النفط والغاز بلغ مراحل متقدمة جدا عند أكثر من نصف مستويات ما قبل الثورة وهو يظل حيويا للتعافي الاقتصادي في حين ستعزز إعادة البناء النشاط الاقتصادي غير النفطي." وتملك ليبيا أكبر احتياطيات نفطية في افريقيا.

كانت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية قالت في وقت سابق إن إنتاج النفط ارتفع إلى 1.3 مليون برميل يوميا.

أ أ (قتص)