برنت يستقر فوق 110 دولارات ومخاوف أوروبية تحد من الصعود

Thu Dec 1, 2011 6:25am GMT
 

(لتحديث الأسعار مع تغيير المصدر)

سنغافورة أول ديسمبر كانون الأول (رويترز) - تجاوز خام برنت 110 دولارات للجلسة الثالثة اليوم الخميس بعدما تحركت أكبر البنوك المركزية في العالم لتخفيف أزمة سيولة تواجهها البنوك الأوروبية لكن مخاوف بشأن تباطؤ الطلب حدت من الأسعار ومحت أثر أي صعود بسبب إيران.

وقال توني ريجان المحلل لدى تراي زن كابيتال في سنغافورة "يأتي الضغط على برنت من الضعف الاقتصادي في أوروبا. لسنا متأكدين إن كنا سنرى نموا ملموسا في الطلب على النفط. قد يظل مستقرا لبضع سنوات."

وارتفع خام برنت 43 سنتا إلى 110.95 دولار للبرميل بحلول الساعة 0612 بتوقيت جرينتش.

وصعد الخام الأمريكي الخفيف 16 سنتا إلى 100.52 دولار للبرميل.

ورغم الجهود الجماعية لبنوك مركزية عالمية لتحقيق الاستقرار في الأسواق مازال بعض المستثمرين في النفط قلقين من أن يستغرق حل أزمة ديون منطقة اليورو وقتا طويلا.

وفشل قادة منطقة اليورو حتى الآن في استعادة الثقة ويتوقع بعض المحللين الآن أن تكون قمة تستضيفها بروكسل في التاسع من ديسمبر كانون الأول حاسمة بالنسبة لليورو.

م ح - أ أ (قتص)