هبوط أكبر من المتوقع لصادرات اليابان في أكتوبر

Mon Nov 21, 2011 7:13am GMT
 

طوكيو 21 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تراجعت صادرات اليابان بأسرع وتيرة في خمسة أشهر في عام حتى أكتوبر تشرين الأول وأشارت الأرقام الأسوأ من المتوقع لمزيد من الضعف في المرحلة المقبلة مع تأثر الاقتصاد بصعود الين وترنح النمو العالمي.

ورغم نمو الاقتصاد الياباني 1.5 بالمئة في الربع الماضي متعافيا من ركود سببه زلزال مارس آذار وما تلاه من أزمة نووية فمن المتوقع أن يتباطأ الاقتصاد بحدة بين أكتوبر وديسمبر كانون الأول. ومن المتوقع أن تضيف الفيضانات في تايلاند وهي قاعدة تصنيع رئيسية لكثير من المصدرين اليابانيين للعوامل العالمية التي تؤثر على ثالث أكبر اقتصاد في العالم.

وتراجعت الصادرات 3.7 بالمئة الشهر الماضي على أساس سنوي وهو معدل أسرع كثيرا من توقعات بانخفاض نسبته 0.3 بالمئة وتأتي البيانات عقب تحذير البنك المركزي أن مشاكل الديون الأوروبية تضر بالفعل باليابان والاقتصادات الناشئة.

وكانت الصادرات زادت 2.3 بالمئة في سبتمبر أيلول وتراجعها في أكتوبر هو الأكبر منذ هبوطها 10.3 بالمئة في مايو أيار في ظل تراجع شحنات أشباه الموصلات والسلع الالكترونية الأخرى نتيجة صعود الين.

م ح - أ أ (قتص)