برنت يستقر فوق 110 دولارات قبيل اجتماع المركزي الأمريكي

Wed Sep 21, 2011 7:57am GMT
 

(لتحديث الأسعار)

سنغافورة 21 سبتمبر أيلول (رويترز) - استقرت العقود الآجلة لخام برنت عند 110 دولارات مع انتظار المستثمرين نتائج اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) التي من المتوقع أن تتضمن الإعلان عن خطوات إضافية لتنشيط الاقتصاد.

وأطلق صندوق النقد الدولي أمس الثلاثاء أحدث تحذير بشأن النمو قائلا إن الولايات المتحدة وأوروبا قد تسقطان في براثن الركود مجددا وهو عامل سبب ضغطا على أسعار النفط في وقت سابق اليوم إذ أن ضعف الاقتصاد يبطئ الطلب.

وتعرض الخام الأمريكي الخفيف لمزيد من الضغط بسبب زيادة مفاجئة في مخزونات الخام في أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وارتفع سعر مزيج برنت خمسة سنتات إلى 110.59 دولار للبرميل بحلول الساعة 0622 بتوقيت جرينتش بعدما تراجع إلى 110.08 دولار.

وتراجعت عقود الخام الأمريكي تسليم نوفمبر تشرين الثاني 11 سنتا إلى 86.81 دولار.

وقال تيتسو ايموري وهو مدير صندوق في شركة استماكس في طوكيو "من الصعب جدا أن تحافظ على مراكزك في ظل حالة عدم اليقين في الاقتصاد العالمي."

وأضاف "السوق تريد أن تعرف كيف يخطط الاحتياطي الاتحادي للتعامل مع الاقتصاد الأمريكي."

ومن المتوقع أن يعلن الاحتياطي الاتحادي خططا للتدخل في سوق السندات لخفض أسعار الفائدة طويلة الأجل وهي قريبة بالفعل من مستويات تاريخية منخفضة.

ع ه - أ أ (قتص)