هبوط ارباح هوندا في الربع الثاني وسحب توقعات العام

Mon Oct 31, 2011 9:37am GMT
 

طوكيو 31 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - سحبت هوندا موتور التوقعات الخاصة بأرباحها السنوية في خطوة غير عادية نتيجة حالة عدم اليقين في أسواق العملة والفيضانات في تايلاتد في الوقت الذي بدأت فيه التعافى من زلزال مارس آذار وما تبعه من أمواج مد بحري عاتية.

وهوندا هي الأكثر تضررا بن شركات صناعة السيارات اليابانية من كارثتين شهدهما العام الجاري إذ تعافت ببطء من توقف الامدادات في شمال شرق اليابان واصيبت باضرار مباشرة في مصنع السيارات بمنطقة ايوتايا الصناعية في تايلاند.

وكانت هوندا تستعد لزيادة الانتاج الكلي إلى 125 بالمئة من حجم الخطط السابقة على الزلزال في النصف الثاني من اكتوبر تشرين الأول إلى مارس لتعويض المخزون الذي تراجع عقب زلزال 11 مارس في اليابان.

وخفضت قلة السيارات مبيعات هوندا في الولايات المتحدة أكبر اسواقها لتتراجع عن نيسان موتورز في الاشهر الثلاثة الاخيرة.

وهوندا الشركة الوحيدة التي غمرت المياه مصنعها في تايلاند وسحبت أيضا التوقعات لمبيعات السيارات السنوية إثر تعليق العمل لاجل غير مسمى فضلا عن خفض متوقع في جنوب شرق اسيا واليابان والولايات المتحدة في نهاية المطاف.

وكانت في السابق قد توقعت بيع 3.512 مليون سيارة في عام إلى مارس 2012.

وفي الربع الثاني من يوليو تموز إلى سبتمبر ايلول سجلت ثالث اكبر شركة سيارات في اليابان انخفاضا في ارباح التشغيل إلى 52.5 مليار ين (693 مليون دولار) نتيجة نقص رقائق تحكم دقيقة من انتاج رينيساس الكترونيكس والارقام اقل من التقديرات في استطلاع اجرته رويترز وشمل 13 محللا اجمعوا على ان الارباح ستصل إلى 63.5 مليار ين.

ونزل صافي الربح -ويشمل ارباح الصين- بنسبة 55.5 بالمئة إلى 60.43 مليار ين متاثرا ايضا بالارتفاع الحاد في سعر الين.

(الدولار يساوي 75.760 ين ياباني)

ه ل - أ أ (قتص)