فرنسا تريد الإفراج عن 1.5 مليار يورو من الأصول الليبية

Wed Aug 31, 2011 10:48am GMT
 

(لإضافة اقتباس وتفاصيل)

باريس 31 أغسطس اب (رويترز) - قال مصدر حكومي فرنسي اليوم الأربعاء إن فرنسا طلبت من لجنة العقوبات بالأمم المتحدة الإفراج عن 1.5 مليار يورو (2.16 مليار دولار) من الأصول الليبية المجمدة في فرنسا.

وأبلغ المصدر رويترز أن حجم الأصول الليبية المجمدة في البنوك الفرنسية 7.6 مليار يورو. ويرغب المجلس الوطني الانتقالي الحاكم في ليبيا في فك تجميد الأصول المالية الليبية في أنحاء العالم عقب الإطاحة بحكم معمر القذافي.

وقال المصدر "بدأنا بالفعل عملية الإفراج عن 1.5 مليار يورو. نأمل أن تستكمل ب نهاية الأسبوع."

وبدأت الحكومة الانتقالية في ليبيا بالفعل شراء القمح باستخدام أموال كانت حكومة القذافي تحتفظ بها في فرنسا وجرى الإفراج عنها هذا الشهر. وقالت الحكومة الفرنسية في أوائل أغسطس آب إنها ستفرج عن 259 مليون دولار من الأصول الليبية وتضعها تحت تصرف المجلس الوطني الانتقالي.

وتلقت الولايات المتحدة التي كانت جمدت 30 مليار دولار من أصول حكومة القذافي بمقتضى عقوبات الأمم المتحدة الموافقة الأسبوع الماضي على الإفراج عن 1.5 مليار دولار لتلبية احتياجات مدنية عاجلة. وقالت بريطانيا أمس الثلاثاء إن الأمم المتحدة وافقت على طلبها للإفراج عن 1.55 مليار دولار من الأموال الليبية.

وتستضيف فرنسا المؤتمر الدولي "أصدقاء ليبيا" غدا الخميس لتنسيق الدعم لإعادة بناء ليبيا سياسيا واقتصاديا.

وقال المصدر الحكومي إن روسيا والصين ستوفدان ممثلين إلى المؤتمر وسترسل روسيا مبعوثها الخاص لافريقيا ميخائيل مارجيلوف.

(الدولار يساوي 0.693 يورو)

ع ر - أ أ (قتص) (سيس)