أوباما يستحث الجمهوريين لدعم مشروع قانون لتوفير فرص العمل

Sat Oct 1, 2011 11:22am GMT
 

واشنطن أول أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - حث الرئيس الأمريكي باراك أوباما المشرعين الجمهوريين اليوم السبت على الإعلان بوضوح عما يمكنهم وما لا يمكنهم تأييده في خطته البالغة قيمتها 447 مليار دولار لتوفير فرص عمل قائلا إن "الوقت حان لكي يعيد الكونجرس ترتيب أولوياته."

ويقول أوباما الذي تلقي البطالة المرتفعة والاقتصاد البطيء بظلال من الشك على فرص إعادة انتخابه في 2012 إن مشروع قانون الوظائف الذي قدمه ينبغي أن يمول بالأساس عن طريق انهاء إعفاءات ضريبية للشركات وتقييد الإعفاءات الممنوحة للأغنياء.

ويعارض الجمهورين تلك الأفكار ومعهم بعض زملاء أوباما في الحزب الديمقراطي. لكن الزعماء الجمهوريين المتخوفين من أن يظهروا كمن يعارض توفير فرص العمل في خضم ظروف اقتصادية عصيبة يقولون إن هناك بعض العناصر في الخطة التي تستحق النظر.

وقال أوباما في خطابه الإذاعي الأسبوعي "بعض الجمهوريين في الكونجرس يقولون إنهم يوافقون على أجزاء معينة من مشروع قانون الوظائف هذا. إذا كان الأمر كذلك فقد حان الوقت لإبلاغي بتلك المقترحات .. وإذا كانوا يعارضون مشروع قانون الوظائف فأود أن أعرف ما الذي يرفضونه بالضبط."

وقال السناتور الديمقراطي هاري ريد زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ إنه سيطرح مشروع القانون للنقاش هذا العام لكن من غير الواضح متى سيكون ذلك في ظل أجواء الشقاق في واشنطن.

كان أوباما أحال خطته - وهي مزيج من مشاريع البنية التحتية وأوجه الإنفاق التحفيزي الأخرى إضافة إلى إعفاء ضريبي للشركات الصغيرة والعمال - إلى الكونجرس منذ ثلاثة أسابيع.

أ أ (قتص)