بنك خلق التركي يقول إنه لم يتلق طلبا بوقف التعامل مع إيران

Wed Jan 11, 2012 11:40am GMT
 

اسطنبول 11 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت صحيفة وطن التركية اليومية اليوم الأربعاء نقلا عن المدير العام لبنك خلق إن البنك لم يتلق طلبا رسميا بوقف التعامل في مدفوعات لإيران مقابل تعاملات النفط لكنه يدرس الخطوات الأمريكية لتقليص إيرادات طهران.

ووقع الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم 31 ديسمبر كانون الأول الماضي قانونا يشمل مجموعة جديدة من العقوبات التي تستهدف المؤسسات المالية التي تتعامل مع البنك المركزي الإيراني لوقف تدفقات إيرادات النفط للضغط على طهران للتخلي عن برنامجها النووي.

وقال سليمان أصلان المدير العام لبنك خلق للصحيفة إن البنك يرقب التطورات عن كثب بعد الخطوات الأمريكية وأشار إلى أن التشريع يعطي البنوك مهلة من شهرين إلى ستة أشهر للالتزام.

وأضاف أصلان "لم نتلق شيئا بعد. على أي حال البنوك المركزية والبنوك الحكومية منحت مهلة من شهرين إلى ستة أشهر. سنقوم بالمطلوب إذا تغيرت القواعد فيما يتعلق بالتعاملات."

وظهر بنك خلق الحكومي وسابع أكبر بنك في تركيا على مدى 18 شهرا مضت باعتباره من بنوك قليلة مستعدة للقيام بهذه التعاملات في حين تفرض دول غربية عقوبات لعزل إيران عن النظام المالي الدولي.

ل ص - أ أ (قتص)