مصادر: الهند تخفض واردات النفط الإيراني

Wed Jan 11, 2012 12:34pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات وتفاصيل)

نيودلهي 11 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مصدران بصناعة النفط اليوم الأربعاء إن الحكومة الهندية طلبت من شركات التكرير خفض واردات النفط الإيراني والبحث عن بدائل إذ قد لا تسعى نيودلهي للحصول على استثناء لحماية مشتري نفط طهران من عقوبات أمريكية جديدة.

والهند ثاني أكبر مشتر للخام الإيراني بعد الصين حيث تستورد منه ما بين 350 و400 ألف برميل يوميا بما قيمته 12 مليار دولار سنويا.

وفي اجتماع عقد يوم الاثنين أبلغت الحكومة شركات النفط الهندية أنها لا تنوي طلب اعفاء من العقوبات الامريكية ونصحت الشركات بتقليص اعتمادها على إيران وأن تدبر مصادر لامدادات بديلة.

وقال مصدر رفض نشر اسمه لطبيعة الموضوع الحساسة "ابلغت الشركات بتقليص الامدادات الايرانية وأن الحكومة لا تنوي طلب استثناء."

وقال المصدر الثاني إن الحكومة تعتقد أن الاستثناء من العقوبات يتيح مساعدة مؤقتة فحسب إذ أن مدته 120 يوما فقط.

وأفاد مصدر حكومي بارز على دراية مباشرة بالأمر "لم يتخذ قرار بعد" بشان طلب استثناء من العقوبات.

وقال مصدر حكومي إن وفدا هنديا سيزور طهران في الفترة من 16 إلى 21 يناير كانون الثاني لبحث سبل بديلة للسداد لضمان استمرار الامدادات دون انتهاك للعقوبات.

وبدأت شركات تكرير هندية زيادة الامدادات من مصادر أخرى مثل السعودية والعراق والإمارات بشكل تدريجي.

وفي الاونة الاخيرة رفعت هندوستان بتروليوم حجم مشترياتها السنوية من الخام السعودي وهي ثاني شركة هندية بعد مانجالور للتكرير والبتروكيماويات ترفع الامدادات من المملكة أكبر منتج للنفط في العالم.

ه ل - أ أ (قتص) (سيس)