اليابان تسقط ديونا مستحقة على ميانمار لدعم اصلاحات

Sat Apr 21, 2012 2:15pm GMT
 

طوكيو 21 ابريل نيسان (رويترز) - قال زعيما اليابان وميانمار إن اليابان ستسقط ديونا بملايين الدولارات على ميانمار وتبدأ مجددا في تقديم قروض تنمية في خطوة لانهاء عزلة الدولة الواقعة في جنوب شرقي آسيا وتعزيز ديمقراطيتها الناشئة.

وجرى التوصل لاتفاق بشأن الغاء ديون ومتأخرات بقيمة 303.5 مليار ين (3.72 مليار دولار) في أول زيارة يقوم بها رئيس ميانمار ثان سين لطوكيو. والزيارة هي الأولى لرئيس من ميانمار لليابان منذ ثلاثة عقود وذلك في مؤشر على عودة البلد للمحافل العالمية بعد سنوات من الحكم العسكري.

وقال رئيس وزراء اليابن يوشيهيكو نودا في بيان "من أجل دعم جهود الإصلاح في ميانمار في المجالات المختلفة لتحيقق الديمقراطية والمصالحة الوطنية وتنمية مستديمة تمد اليابان يد التعاون الاقتصادي ... بينما تراقب بشكل مستمر تقدم هذه الجهود."

وتدين ميانمار لليابان بنحو 500 مليار ين نتيجة ارجاء سداد ديون تنمية.

وقررت اليابان استئناف قروض التنمية الشاملة لميانمار للمساعدة في تحديث البنية التحتية في البلاد.

(إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)

(قتص) (سيس)