الذهب يقلص مكاسبه مع تنامي العزوف عن المخاطرة

Mon Jul 11, 2011 5:33pm GMT
 

(لتحديث الأسعار مع تغيير المصدر)

نيويورك 11 يوليو تموز (رويترز) - ارتفع سعر الذهب اليوم الاثنين لمخاوف من أن أزمة الديون الأوروبية قد تمتد إلى ايطاليا لكن عمليات بيع تحاشيا للمخاطرة في مختلف فئات الأصول الاستثمارية دفعت المعدن لتقليص مكاسبه بدرجة كبيرة.

وتراجعت الفضة اثنين بالمئة متأثرة سلبا مثل سائر السلع الأولية الصناعية مع قيام المستثمرين ببيع الأسهم وشراء الدولار وسندات الخزانة الأمريكية. وارتفع مؤشر الدولار واحدا بالمئة في حين تراجع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 أكثر من 1.5 بالمئة.

كان الذهب ارتفع بادئ الأمر كملاذ آمن لكن تفاقم خسائر الأسهم الأمريكية واليورو ضغط على المعدن وعلى الأصول عالية المخاطر. وتسبب فشل المعدن في اختراق مستوى مقاومة مهم عند 1560 دولارا للأوقية (الأونصة) في تفعيل عمليات بيع فنية في الذهب.

وبحلول الساعة 1553 بتوقيت جرينتش ارتفع السعر الفوري للذهب 0.3 بالمئة إلى 1547.76 دولار للأوقية. وفي وقت سابق من الجلسة سجل المعدن الأصفر 1556.59 دولار وهو أعلى مستوى في نحو شهرين.

كان الذهب سجل مستوى قياسيا مرتفعا عند 1575.79 دولار للأوقية في الثاني من مايو أيار.

وارتفعت عقود الذهب الأمريكية 6.70 دولار إلى 1548.40 دولار للأوقية.

وتراجعت الفضة في المعاملات الفورية اثنين بالمئة إلى 35.94 دولار للأوقية.

وهبط سعر البلاتين 7.01 دولار إلى 1725.74 دولار للأوقية في حين فقد البلاديوم 5.88 دولار مسجلا 766.72 دولار للأوقية.

أ أ (قتص)