مصادر: إرجاء تشغيل مرفأ نفطي عراقي في الخليج مجددا

Tue Feb 21, 2012 5:46pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

بغداد 21 فبراير شباط (رويترز) - قالت مصادر اليوم الثلاثاء إن سوء الأحوال الجوية أدى مجددا لتأجيل افتتاح مرفأ عراقي لتصدير النفط في الخليج مما سيرجئ تعزيز الصادرات بواقع 300 ألف برميل يوميا الذي يحتاجه العراق لمواكبة نمو الانتاج.

ونظم العراق في 12 فبراير شباط مراسم لافتتاح المرفأ وهو عوامة إرساء أحادية تسمح بتحميل الناقلات وهي راسية قبالة الساحل. وقال مسؤولون في ذلك الحين إنهم يحتاجون عشرة أيام أخرى لاكمال المشروع وبدء ضخ النفط.

وبعد مرور تسعة أيام قالت مصادر بالصناعة إن من المتوقع الآن أن تبدأ عمليات المرفأ الجديد الواقع بالقرب من البصرة مركز صناعة النفط بنهاية الشهر الجاري.

وقال مصدر بالصناعة طلب عدم نشر اسمه "سوء الاحوال الجوية جعل من المستحيل للطاقم أن يكمل العمل في المرفأ العائم. اضطررنا لوقف العمل في الأيام الماضية."

وقال مسؤولون بالقطاع إن جزءا مهما تهشم في مياه هائجة بينما كافح العمال لربط المحطة العائمة بخط أنابيب تحت الماء.

وقال مصدر "هشمت رياح عاتية الجزء المرن البالغ طوله 24 بوصة من خط الانابيب والذي يربط الجزء البري مع المرفأ العائم وهو ما أدى لمزيد من التأجيل."

وأضاف المسؤولون إن استبدال الجزء المرن من خط الانابيب سيستغرق نحو يومين بينما سيستغرق ربط باقي العناصر واجراء الاختبارات أربعة ايام اخرى قبل أن يمكن ضخ النفط.

والمرفأ الجديد واحد من أربع عوامات ارساء أحادية يعتزم العراق انشاءها في اطار خطة بقيمة 1.3 مليار دولار لرفع طاقته التصديرية لأربعة أمثالها على الأقل خلال ست سنوات.

ومن المقرر أن تضيف كل عوامة جديدة 900 ألف برميل يوميا للصادرات. إلا أن العوامة التي يجري بناؤها حاليا من المتوقع أن تضخ نحو 300 ألف برميل يوميا فقط في الوقت الحالي.

م ح - أ أ (قتص)