سوميتومو اليابانية لم تحسم بعد أمر التوسع في مشروع بالسعودية

Tue Feb 21, 2012 6:17pm GMT
 

طوكيو/الخبر (السعودية) 21 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤول كبير بشركة سوميتومو كيميكال لرويترز إن الشركة اليابانية تأمل في أن تستمر في توسعة مجمع بترورابغ للبتروكيماويات مع أرامكو السعودية إلا أنها مازالت غير متأكدة بشأن الجدوى الاقتصادية لذلك.

وقالت سوميتومو وشركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو السعودية وقت توقيع اتفاق توسعة المجمع في 2009 إنه سيجري الانتهاء من دراسة الجدوى بحلول الربع الثالث من 2010 وقال مسؤولون في أرامكو إن قرار الاستثمار النهائي سيتخذ بنهاية 2011.

لكن المقاولين الأجانب الذين قدموا بالفعل عروضا لبناء المجمع من المرجح أن يظلوا منتظرين لما بعد انتهاء العروض الحالية في ابريل نيسان ريثما تراجع سوميتومو الجوانب الاقتصادية للاستثمار الذي يقدر بعدة مليارات من الدولارات.

وقال المصدر الرفيع في سوميتومو عند سؤاله عن الفترة التي سيستغرقها ذلك "لا يمكنني تحديد ذلك إذ مازلنا نحاول معرفة ما إذا كان المشروع ذا جدوى ... الظروف الاقتصادية وأحوال سوق البتروكيماويات تتغير.

"نعتقد أننا مازلنا في منتصف عملية تقييم الجدوى ... نجري مفاوضات صعبة حتى التفاصيل الدقيقة. نريد إنجاح المشروع."

وعادة ما تسبق دراسات الجدوى عطاءات لأعمال التصميم والهندسة والتوريدات الهندسية لكن المستثمرين المحتملين سيراجعون دراسات الجدوى إذا تغيرت ظروف السوق.

وقالت مصادر في السعودية إن تأخر قرار سوميتومو قد يرجع إلى احتدام المنافسة وغموض التوقعات في قطاع البتروكيماويات لكن شركات كورية جنوبية قدمت عروضا شديدة الانخفاض لدرجة قد تشجع سوميتومو على المضي في المشروع.

وقال مصدر بالصناعة في السعودية "أقل الأسعار المعروضة رخيص بدرجة لا تصدق. عليهم اعادة النظر في حجم المبيعات والمكاسب من المجمع والدخل واعادة حساباتهم بدقة .. لا أحد يعلم في أي اتجاه ستسير الأمور."

م ح - أ أ (قتص)