مصدر: برلمان العراق يطالب الحكومة بعدم التدخل في السياسة النقدية

Wed Apr 11, 2012 7:50pm GMT
 

من أسيل كامي

بغداد 11 ابريل نيسان (رويترز) - قال مصدر برلماني إن البرلمان العراقي أرسل خطابا إلى مجلس الوزراء يطالبه فيه ألا يتدخل في السياسة النقدية وذلك في مواجهة بشأن استقلالية البنك المركزي وسط مخاوف بشأن مدى نفوذ رئيس الوزراء نوري المالكي.

كان المالكي فاز بحكم قضائي في يناير كانون الثاني 2011 يضع أجهزة مستقلة مثل البنك المركزي العراقي تحت ولاية الحكومة مما أثار بواعث قلق لدى منتقدين ينظرون بعين الشك لما يقولون إنها بوادر استبداد في بعض قراراته.

وقال رئيس الوزراء الشيعي إن هذا لن يؤثر على استقلالية البنك المركزي لكن إجراءات أخرى اتخذها بحق ساسة كبار من السنة وسيطرته على الوزارات الأمنية المهمة تثير المخاوف من أنه يحاول تعزيز سلطته.

وقال مصدر بمكتب رئيس البرلمان أسامة النجيفي إن البرلمان بعث برسالة إلى مجلس الوزراء يذكره فيها بأن وضع السياسة النقدية ليس ضمن صلاحياته.

وتأتي رسالة البرلمان بعد أن كتب مجلس الوزراء إلى البنك المركزي بأنه ينبغي أن يكون للحكومة دور في السياسات النقدية حسبما ذكر مشرعون تلقوا نسخة من الخطاب.

وقال جابر الجابري عضو اللجنة المالية بالبرلمان لرويترز إنها ليست المرة الأولى التي تحاول فيها الحكومة فرض سيطرتها على البنك المركزي.

وقال البرلمان في موقعه على الانترنت إن النجيفي التقى بمحافظ البنك المركزي سنان الشبيبي أمس الثلاثاء لتأكيد دعمه لاستقلالية البنك المركزي كما هو منصوص عليه في الدستور.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)

(قتص)