مقابلة-جنوب السودان يجري محادثات مع فيتول لبناء مصفاة صغيرة

Tue Feb 21, 2012 8:52pm GMT
 

من هيروارد هولاند وإيما فارج

حقل بالوج النفطي (جنوب السودان)/لندن 21 فبراير شباط (رويترز) - قال وزير نفط جنوب السودان اليوم الثلاثاء إنه بلاده تجري محادثات مع فيتول أكبر شركة لتجارة النفط في العالم لبناء مصفاة تكرير صغيرة ستبدأ الإنتاج في 2013 وذلك في إطار جهود لإنهاء الاعتماد على السودان.

وسيطر جنوب السودان على ثلاثة أرباع إنتاج النفط السوداني عندما نال استقلاله في يوليو تموز لكنه لا يملك مصافي ويحتاج لاستيراد البنزين من السودان أو دول مجاورة في شرق افريقيا.

ويخوض البلد الحبيس نزاعا مع السودان بشأن مدفوعات النفط حيث يحتاج لتصدير إنتاجه من الخام إلى منشآت تصدير شمالية. وأوقف الجنوب إنتاجه النفطي البالغ 350 ألف برميل يوميا بعد أن بدأ السودان احتجاز كميات من نفط الجنوب مقابل ما يقول إنها رسوم عبور مستحقة.

وقال وزير النفط ستيفن ديو داو لرويترز خلال زيارة لحقل بالوح النفطي عندما سئل عن محادثات المصفاة مع فيتول "نتوقع بدء الإنتاج في 2013."

وقال "سيستخدمون عشرة آلاف برميل يوميا والإنتاج سيكون 35 إلى 40 بالمئة من الإجمالي أي 3500 برميل يوميا بادئ الأمر ثم سنطوره تدريجيا."

وقال إن جنوب السودان يعتزم تشييد مصفاتين صغيرتين أخريين لكنه لم يذكر تفاصيل.

وأبلغ ايان تيلور الرئيس التنفيذي لفيتول رويترز أن محادثات جرت مع جوبا.

وقال "جنوب السودان مهتم بتصنيع بعض المنتجات النهائية التي يفتقرون إليها. لقد تحدثوا معنا ومع آخرين."

وقال "لديهم مشكلة في توفير المنتجات المكررة. لديهم النفط الخام لكنه للأسف حبيس الأرض."

أ أ (قتص)