برلسكوني يحاول تهدئة المخاوف من الأزمة المالية

Tue Jul 12, 2011 7:02pm GMT
 

روما 12 يوليو تموز (رويترز) - أعلن رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني اليوم الثلاثاء أن حكومته موحدة وعازمة على مواجهة أزمة أسواق المال باجراءات تقشفية يجري بحثها حاليا في البرلمان.

وقال برلسكوني في بيان مكتوب "بالنسبة لنا وبالنسبة لإيطاليا ليست هذه لحظة سهلة."

وأضاف البيان "الأزمة تدفعنا لتسريع عملية التصحيح بدرجة كبيرة لتعزيز محتواها وتحديد الخطوات التالية بشكل كامل لتحقيق ضبط الميزانية بحلول 2014."

وبدا على مدى فترة طويلة أن ايطاليا ثالث أكبر اقتصاد في منطقة اليورو بعيدة عن الاضطرابات التي تجتاح دولا في المنطقة مثل اليونان وأيرلندا والبرتغال.

لكن مع تصاعد المشكلات في أثينا بدأت الأسواق تشكك في الافتراض القائم منذ فترة طويلة بأن عوامل مثل العجز المتواضع نسبيا في الميزانية الايطالية ونظامها المصرفي المحافظ وارتفاع مستوى مدخراتها الخاصة سينجح في حمايتها من الأزمة.

وألقى العديد من الخبراء اللوم في اضطرابات الأسواق على عدم استقرار الحكومة. لكن برلسكوني قال في البيان إن حكومته قوية بما يكفي لقيادة البلاد للخروج من الأزمة.

كان برلسكوني قال في الفترة الأخيرة إنه لن يترشح لفترة ولاية تالية عندما تنتهي فترة ولايته في عام 2013 ورشح وزير العدل انجيلينو الفانو لخلافته في قيادة حزب يمين الوسط في الانتخابات المقبلة.

ل ص - أ أ (قتص) (سيس)