النفط يستقر فوف 107 دولارات متأثرا بمشاكل أوروبا

Tue Dec 13, 2011 7:23am GMT
 

(لتحديث الأسعار وإضافة تفاصيل)

سنغافورة 13 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - لم يطرأ تغير يذكر على سعر مزيج برنت الذي استقر فوق 107 دولارات اليوم الثلاثاء إثر هبوطه الجلسة السابقة بفعل مخاوف بشأن الطلب مع قلق المستثمرين من أن يكون اتفاق الزعماء الأوروبيين الأسبوع الماضي غير كاف لاحتواء أزمة الديون.

وامتدت المخاوف إلى أسواق المال ونزلت الأسهم الاسيوية وهبط اليورو لأقل مستوى في شهرين وهوى الذهب لأقل مستوى في سبعة أسابيع وانخفض النحاس بعد أن سجل أكبر انخفاض في ثلاثة أسابيع.

ويتحرك سعر النفط بفعل الأنباء الخاصة بالأوضاع المالية في أوروبا واجتماع منظمة أوبك غدا الاربعاء ويأتي الدعم من الشكوك بشأن الامدادات في الشرق الاوسط.

وبحلول الساعة 0630 بتوقيت جرينتش نزل سعر عقود خام برنت ثلاثة سنتات إلى 107.23 دولار للبرميل.

وفقد سعر عقود النفط الخام الامريكي ثلاثة سنتات أيضا مسجلا 97.74 دولار بعد هبوطه 1.64 دولار عند التسوية أمس الاثنين ليجري تداوله دون المئة دولار لليوم الثالث.

وقال توني نونان مدير إدارة المخاطر لدى ميتسوبيشي كورب "الارجح أن الأسواق ترى أن منطقة اليورو تستغرق وقتا أكثر من اللازم من أجل الوصول لتحرك مشترك ولكن الواقع أيضا أنها لا تستطيع دفع الامور بوتيرة أسرع بسبب مشاركة عدد كبير من الدول في عملية صنع القرار."

وتفاقمت حالة عدم اليقين بعدما أعلنت وكالة موديز أنها ستراجع تصنيفات الدول الأعضاء في الاتحاد الاوروبي في الربع الاول من العام المقبل وقالت منافستها فيتش إن القمة فشلت في ايجاد حل "شامل" لأزمة الدين.

ويترقب مستثمرو النفط اجتماع أوبك يوم الأربعاء وتستهدف المنظمة التوصل الى اتفاق على سقف جديد للانتاج عند 30 مليون برميل يوميا لرأب الصدع الناجم عن فشلها في التوصل لاتفاق في اجتماعها السابق في يونيو حزيران.

ه ل - أ أ (قتص)