شركة تكرير يونانية تتوقف عن شراء النفط الإيراني

Tue Apr 3, 2012 1:22pm GMT
 

من جوليا بين

3 ابريل نيسان (رويترز) - قال مصدر رفيع في هيلينيك بتروليوم أكبر شركة تكرير في اليونان إن الشركة علقت مشترياتها من الخام الإيراني في ابريل نيسان إذ أصبحت المدفوعات عبر البنوك شبه مستحيلة في ظل العقوبات المرتقبة على طهران.

وتواجه اليونان صعوبات مالية جعلتها تحجم عن تقليص مشترياتها من الخام الإيراني الرخيص قبل بدء تطبيق حظر أوروبي على الاستيراد من إيران في أول يوليو تموز.

لكن المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه لحساسية الموضوع قال إن بنوك الاتحاد الأوروبي ترفض التعامل مع الصفقات الايرانية مما يضطر الشركة لتعليق المشتريات هذا الشهر.

وأضاف لرويترز "كنا نستخدم بنكا تركيا طوال الوقت لكن علينا استخدام بنك مراسلة أوروبي لتنفيذ المدفوعات من بنكنا اليوناني إلى البنك التركي .. والبنوك الأوروبية ترفض ذلك."

ومضى يقول "من المستبعد تماما أن نقوم بتحميل (نفط ايراني) في مايو. لا يمكننا السداد. لو أمكننا السداد لاحقا فسنحترم عقدنا لكن سنحمل القدر الادنى."

وأحجمت الشركة عن التعليق.

وسيفرض الاتحاد الأوروبي حظرا كاملا على استيراد النفط من إيران اعتبارا من أول يوليو في اطار مواجهة دولية مع طهران بسبب برنامجها النووي في حين تسعى الولايات المتحدة لتشديد عقوباتها لتشمل معاقبة كل من يتعامل مع البنك المركزي الإيراني.

(إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)

(قتص) (سيس)