سوريا تقول إنتاج النفط تراجع الثلث بسبب العقوبات

Sat Dec 24, 2011 10:26am GMT
 

(لإضافة مقتبسات وخلفية)

القاهرة 24 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال وزير النفط السوري سفيان علاو اليوم السبت إن إنتاج بلاده من النفط تراجع نحو 30 إلى 35 بالمئة جراء العقوبات المفروضة على سوريا بسبب حملة مستمرة منذ تسعة أشهر ضد مظاهرات مناهضة للحكومة.

وشدد الاتحاد الأوروبي عقوباته على صناعة النفط السورية ووضع شركات مملوكة للدولة على قائمة سوداء.

وأبلغ علاو الصحفيين على هامش اجتماع لوزراء النفط العرب في القاهرة "خفضنا إنتاجنا 30 إلى 35 بالمئة إلى أن نستأنف الصادرات" مضيفا أن الإنتاج الحالي يبلغ نحو 260 ألف برميل يوميا.

وقال "تلك عقوبات ظالمة لم يتعرض لها بلد من قبل. لقد توقفوا عن شراء النفط السوري ونواجه صعوبات في التصدير وهو ما يؤثر سلبا على شعبنا."

وقال إن طاقة الإنتاج السورية حوالي 380 ألف برميل يوميا والطاقة التكريرية 250 إلى 255 ألف برميل يوميا.

وقال "خفضنا إنتاجنا من النفط الخام ونستورد الآن المنتجات مثل البنزين وغاز البترول المسال لكن نواجه مشاكل في التعامل مع البنوك."

وقال إن الشركات الأوروبية تواجه حظرا على العمل في سوريا مما حدا بشركات مثل شل وتوتال إلى وقف العمل هناك. وقال "شركاتنا المحلية قادرة على الاستمرار."

وفي وقت سابق هذا الشهر قالت كل من رويال داتش شل وتوتال إنها ستوقف أنشطة الإنتاج في سوريا التزاما بالعقوبات المفروضة من جانب الاتحاد الأوروبي.

أ أ (قتص) (سيس)