جولدمان: مخزونات الخام السعودي ترتفع بسبب الطلب الصيفي وإيران

Wed Apr 25, 2012 7:41am GMT
 

سنغافورة 25 ابريل نيسان (رويترز) - قال تقرير لجولدمان ساكس إن السعودية أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم رفعت مخزونها من الخام لتلبية ارتفاع الطلب على الطاقة في الصيف وقد يرجع في جزء منه لتغطية نقص محتمل في الامدادات العالمية إذا تصاعدت التوترات بين إيران والغرب.

وكتب المحللان ديفيد جريلي وستيفان ويلر في التقرير الصادر في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء "نعتقد أن زيادة المخزونات السعودية في الآونة الاخيرة ربما يكون الدافع اليها جزئيا مخاوف من تصاعد التوترات بين إيران والغرب الا اننا نعتقد أن الحافز الرئيسي هو التحضير لموسم ذروة الطلب في الصيف."

وتابع التقرير "في السنوات الأخيرة أضحى التباين الموسمي في الاستهلاك السعودي المباشر للخام أكثر وضوحا إذا يرتفع الطلب في الربع الثالث بما بين 400 و500 ألف برميل يوميا عنه في الربع الأول."

وارتفع سعر مزيج برنت عشرة بالمئة هذا العام جراء مخاوف بشأن الامدادات بينما قلصت عقوبات غربية أكثر صرامة صادرات الخام الإيراني. وعرضت السعودية إمدادات إضافية من الخام لبعض عملائها الحاليين بعد أن زاد انتاجها لنحو عشرة ملايين برميل في ابريل نيسان.

وجاء في التقرير أن مخزونات الخام في السعودية ارتفعت إلى 35.4 مليون برميل أو390 ألف برميل يوميا من ديسمبر كانون الأول إلى فبراير شباط وذلك استنادا لأرقام من مبادرة البيانات المشتركة.

وتابع التقرير أن المخزونات تتفق مع رأي جولدمان ساكس الذي يستبعد استمرار الانتاج عند أكثر من 10.5 مليون برميل يوميا في المستقبل القريب.

وتابع "نظرا لان الطاقة الفائضة الفعالة في أوبك تقل عن مليون برميل يوميا على الارجح فلن تعوض زيادة الانتاج وحدها فقد صادرات إيرانية ومن المحتمل أن تقود لسحب كبير من مخزونات النفط العالمية."

(إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)

(قتص)