وزير المالية السعودي يقول تأثير اليورو سيكون "محدودا جدا"

Sat Nov 5, 2011 8:30am GMT
 

دبي 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال وزير المالية السعودي إبراهيم العساف إن تأثير المشاكل الاقتصادية لأوروبا على السعودية سيكون "محدودا جدا" نظرا لأن المملكة تملك "الوسائل المناسبة" لحماية نفسها من أي صدمة مالية.

والتقى قادة الاقتصادات الرئيسية في العالم في الريفيرا الفرنسية يوم الخميس لمحاولة التغلب على أزمة الديون السيادية الأوروبية التي تهدد بجر الاقتصاد العالمي إلى الركود.

وأبلغ العساف وكالة الأنباء السعودية (واس) في كان "لو حدثت انتكاسة كبيرة في الأوضاع الاقتصادية الأوروبية ... فسيؤثر على دول العالم بما في ذلك المملكة بدرجة أو بأخرى لكني أؤكد أن التأثير سيكون محدودا جدا والسبب أن لدينا الوسائل المناسبة كما حدث في عام 2009 للحد من التأثير السلبي على اقتصاد المملكة."

والسعودية أكبر بلد مصدر للنفط في العالم.

وابلغ العساف الوكالة الرسمية "الآن واجهنا تحد جديد هو تحدي أوروبا والعبء الأكبر هو على دول أوروبا ولكن في الوقت نفسه المجتمع الدولي يقف إلى جانب أوروبا وعلى استعداد للدعم من خلال صندوق النقد الدولي."

كان العساف قال لرويترز الشهر النماضي إنه مندهش من مقترح من بعض الاقتصادات الناشئة في مجموعة العشرين لتعزيز موارد صندوق النقد الدولي.

وتقترح بعض الاقتصادات الناشئة التي تخشى من أن أزمة منطقة اليورو قد تزعزع استقرارها اعطاء صندوق النقد مزيدا من الإمكانات لمواجهة المخاطر التي تهدد النظام المالي العالمي لكن قمة مجموعة العشرين أمس الجمعة قررت تأجيل قرار دعم الصندوق حتى العام القادم.

أ أ (قتص)