اليورو يتراجع والين يرتفع في أوروبا

Mon Mar 5, 2012 10:22am GMT
 

لندن 5 مارس اذار (رويترز) - تراجع اليورو والعملات التي ترتبط بدورة النمو الاقتصادي اليوم الإثنين بفعل مخاوف بشأن ما حققته اليونان من تقدم نحو استكمال صفقة إعادة هيكلة ديون ضخمة وبيانات ضعيفة من منطقة اليورو رغم أن المتعاملين يعتقدون أن الوقت مناسب لبيع الدولار لجني الأرباح.

وابتعد الدولار عن أعلى مستوى في خمسة أشهر مقابل الين بعدما ارتفع أكثر من سبعة بالمئة في نحو شهر وانخفض اليورو مقابل الين الذي يعد ملاذا آمنا.

وأضيرت الأصول عالية المخاطر مثل الأسهم بعدما خفضت الصين معدل النمو المستهدف بينما جاءت نتائج استطلاعات مديري المشتريات في منطقة اليورو أقل من التوقعات الأولية لتنزل العملة الموحدة لأقل مستوى في اسبوعين مقابل الدولار.

وانخفض اليورو 0.25 بالمئة إلى 1.3168 دولار ويتطلع مستثمرون كبار للبيع حين يرتفع إلى حوالي 1.3200 دولار. والجميع قلقون بشأن مبادلة سندات يونانية وعدم اليقين بشأن مستوى المشاركة من القطاع الخاص ومن المتوقع أن يبقي ذلك العملة الموحدة دون أعلى مستوياتها عند 1.3486 دولار.

وتبدد التأثير الايحابي لضخ البنك المركزي الاوروبي قروصا مصرفية لاجل ثلاثة اعوام في الشهر الماضي.

ومنذ ضخ البنك المركزي الاوروبي نحو نصف تريليون يورو في الاسبوع الماضي والتيسير المفاجئ في سياسة بنك اليابان المركزي قبل أسابيع قليلة يتعرض اليورو والين لضغوط.

وشهد الين هبوطا حادا منذ منتصف يناير كانون الثاني ولكن ظهرت بوادر على توقف الاتجاه النزولي لالتقاط الانفاس ويكافح الدولار لتخطي مستوى 82 ينا وعجز اليورو عن تجاوز مستوى 110 ينات.

ونزل الدولار 0.7 بالمئة مقابل الين إلى 81.23 ين متراجعا من 81.873 ين في التعاملات الالكترونية علي شبكة إي.بي.اسي يوم الجمعة الماضي وهو أقل مستوى امام العملة اليايانبة منذ اواخر مايو أيار 2011. ومنذ الجمعة ارتفع الدولار 7.7 بالمئة من اقل مستوى في ثلاثة اشهر قرب 76 ينا والذي سجله في أوائل فبرابر شباط.

ه ل - أ أ (قتص)