15 كانون الثاني يناير 2012 / 12:42 / بعد 6 أعوام

السودان سيعزز إنتاج النفط إلى 180 ألف ب/ي بنهاية 2012

(لإضافة تفاصيل)

من أولف لايسينج

الخرطوم 15 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال أزهرى عبد الله المدير العام إدارة الاستكشاف والانتاج بوزارة النفط السودانية اليوم الأحد إن السودان يعتزم تعزيز إنتاجه من النفط إلى 180 ألف برميل يوميا بنهاية العام الجاري باستخدام تكنولوجيا أعلى كفاءة وتحسين معدلات الانتاج من الحقول.

وفقد السودان نحو ثلثي انتاجه من النفط إثر استقلال جنوب السودان في يوليو تموز بموجب اتفاقية سلام أنهت عقودا من الحرب الأهلية.

ويسعى السودان في الوقت الحاضر لزيادة إنتاجه النفطي وصادرات المعادن للتغلب على أزمة اقتصادية حادة. وحقق السودان إيرادات نفطية بلغت خمسة مليارات دولار في 2010 ويحتاج إلى تعويضها في الميزانية.

وقال عبد الله أمام مؤتمر للاستثمار إن انتاج السودان حاليا 115 ألف برميل يوميا ويتجه فقط للاستهلاك المحلي.

ومضى يقول إن الانتاج سيرتفع إلى 180 ألف برميل يوميا بنهاية العام الجاري من حقول ومناطق امتياز قائمة.

وأضاف أن السودان يعتزم تحسين معدل الاستخراج من الحقول إلى 47 بالمئة من 23 بالمئة حاليا من خلال تطبيق تكنولوجيا أعلى كفاءة.

وقال إن الزيادة ستأتي بصفة أساسية من المنطقة رقم 6 بينما سيرتفع إنتاج المنطقتين 2 و4 بمقدار 15 ألف برميل يوميا والمنطقة 17 بنحو عشرة آلاف برميل يوميا.

وتوقع أن يستقر الانتاج عند 180 ألف برميل يوميا حتى 2016 ويريد السودان زيادة الانتاج بعد ذلك التاريخ إلى 320 ألف برميل يوميا.

وقال إن السودان لن يعود مجددا لتصدير النفط حتى عام 2017 رغم أنه سينتج اعتبارا من العام القادم فائضا صغيرا لا يحتاجه في الستهلاك المحلي.

وأطلقت وزارة النفط خلال المؤتمر اليوم عطاءات لست مناطق امتياز جديدة للنفط والغاز سميت بالمناطق 8 و10 وB12 و14 و15 و18 وتغطي بشكل رئيسي شمال وغرب السودان وساحل البحر الأحمر وأيضا ولاية النيل الأزرق التي تشهد أحداث عنف.

ويشك بعض المحللين في نجاح اكتشافات نفطية كبيرة جديدة في السودان.

وأهم الشركات التي تعمل في السودان من الصين والهند وماليزيا.

ودخل السودان في نزاع مع جمهوررية جنوب السودان التي لا يوجد لها منفذ بحري بخصوص النفط الذي تصدره من خلال خط أنابيب وميناء في الشمال.

وفشل الطرفان في الاتفاق على رسوم عبور لنفط الجنوب الذي اتهم الشمال بمنع تحميل شحنات النفط ببورسودان بينما اتهمت الخرطوم الجنوب بعدم تسوية رسوم استخدام الميناء.

ع ر - أ أ (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below