إيران تستهدف زيادة كبيرة في اتفاقات مبادلة النفط بحلول مارس

Wed Oct 5, 2011 12:45pm GMT
 

طهران 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - نقل الموقع الالكتروني الاخباري لوزارة النفط الايرانية عن رئيس شركة النفط الوطنية الايرانية قوله اليوم الاربعاء إن إيران تعتزم زيادة اتفاقات مبادلات النفط لنحو عشر أمثالها بحلول مارس آذار.

وقال أحمد قلعه باني "حجم المبادلات الحالي 25 ألف برميل يوميا" مضيفا أن ايران تسعى لتعزيز ذلك إلى 200 ألف برميل يوميا بنهاية السنة الفارسية في 19 مارس.

كان قلعه باني قال الأسبوع الماضي إن إيران تجري محادثات لزيادة اتفاقات مبادلة النفط مع جيرانها الشماليين والتي توقف بعض منها العام الماضي وسط خلافات بشأن الرسوم.

وبموجب اتفاقات المبادلة تستهلك إيران النفط المستورد إلى ميناء نيكا على بحر قزوين ثم تصدر كمية مماثلة من الخليج مما يمنح المنتجين في وسط آسيا فرصة أفضل للوصول إلى أسواق آسيا المتعطشة للنفط.

ونسب الموقع لسيد محسن قمصري مدير الشؤون الدولية بشركة النفط الوطنية الايرانية قوله إن إيران استوردت حوالي 500 ألف برميل من النفط من جيرانها الشماليين بين 22 يونيو حزيران و22 أغسطس آب أي بواقع 8300 برميل يوميا عبر ميناء نيكا.

وكان قد أبلغ الموقع في منتصف سبتمبر أيلول أنه فور بلوغ النفط المستورد من دول أخرى بمنطقة بحر قزوين مليون برميل فسيجري تصدير نفس الكمية من الخام عبر الموانئ الإيرانية على الخليج.

وعززت إيران الطاقة الاستيرادية بميناء نيكا للسماح بشحنات أكبر من الخام من روسيا وأذربيجان وتسهيل عمليات المبادلة مع تركمانستان وقازاخستان.

م ح - أ أ (قتص)