مستشار أوباما: أزمة أوروبا أكبر خطر على الاقتصاد الأمريكي

Tue Nov 15, 2011 1:38pm GMT
 

واشنطن 15 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال أكبر مستشار اقتصادي للرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الثلاثاء إن أزمة الديون الأوروبية مازالت تمثل أكبر تهديد لانتعاش الاقتصاد الأمريكي وإن مشروع قانون الوظائف الذي تعده إدارة أوباما يمثل ضمانا مهما ضد المزيد من المخاطر.

وقال آلان كروجر مستشار البيت الأبيض للشؤون الاقتصادية لإدارة صحيفة وول ستريت جورنال "من الواضح أن أوروبا مبعث قلق كبير." وأضاف "من المهم ان يتخذوا إجراءات بسرعة" لتنفيذ خطة انقاذ من أزمة الديون السيادية.

ل ص - أ أ (قتص)