صندوق النقد يدعو لتعزيز دور المركزي الأوروبي في محاربة الأزمة

Sun Sep 25, 2011 4:42pm GMT
 

واشنطن 25 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول كبير بصندوق النقد الدولي اليوم الأحد إن البنك المركزي الأوروبي هو المؤسسة الوحيدة القوية بما يكفي للحيلولة دون أن تلحق أزمة ديون منطقة اليورو مزيدا من الأضرار بالاقتصاد العالمي.

ويبحث المسؤولون سبل تعزيز النظام المصرفي الأوروبي واحتواء الأزمة قبيل اجتماع مهم في وقت لاحق اليوم بين كريستين لاجارد رئيسة صندوق النقد الدولي ووزير مالية اليونان حيث تتركز الأزمة الآن.

وقال صندوق النقد إن صندوق الإنقاذ التابع للاتحاد الأوروبي لا يكفي وحده.

وقال أنتونيو بورجس مدير قسم أوروبا بالصندوق "من المهم أن نرى مزيجا من المركزي الأوروبي وآلية الاستقرار المالي الأوروبي" مشيرا إلى صندوق الإنقاذ البالغة قيمته 440 مليار يورو (594 مليار دولار).

وتتنامي شكوك المستثمرين في قدرة اليونان على تفادي العجز عن سداد ديون وفي قدرة صناع السياسات على منع امتداد الأزمة إلى دول أخرى.

ويقول المحللون إن صندوق الإنقاذ لن يكفي إذا تجاوزت الأزمة حدود اليونان والبرتغال وأيرلندا لتصل غلى اقتصادات أكبر بكثير مثل ايطاليا واسبانيا.

أ أ (قتص)