برنت يتجاوز 110 دولارات بفعل آمال في إجراءات تحفيز أمريكية

Tue Sep 6, 2011 7:39am GMT
 

سنغافورة 6 سبتمبر أيلول (رويترز) - واصل مزيج برنت ارتفاعه فوق 110 دولارات للبرميل اليوم الثلاثاء إذ طغت توقعات بمزيد من التحفيز الاقتصادي في الولايات المتحدة على المخاوف من أزمة ديون متفاقمة بمنطقة اليورو.

وارتفع عقد أقرب استحقاق لخام برنت 48 سنتا إلى 110.56 دولار للبرميل بحلول الساعة 0656 بتوقيت جرينتش بعدما زاد أكثر من دولار في وقت سابق. وهبط برنت أكثر من دولارين للبرميل أمس الاثنين بفعل بيانات اقتصادية ضعيفة من الولايات المتحدة والصين.

وجرى تداول الخام الأمريكي الخفيف عند 83.98 دولار للبرميل بانخفاض 2.47 دولار عن اغلاق يوم الجمعة إذ لم تجر تسوية الخام أمس الاثنين بسبب عطلة في الولايات المتحدة. وارتفع الخام 13 سنتا عن مستواه في أواخر تعاملات أمس الاثنين.

وقال جوردون كوان مدير أبحاث الطاقة في ميراي للأوراق المالية في هونج كونج "السوق تتطلع لتحفيزات جديدة من أوباما حينما يلقي كلمة عن الوظائف يوم الخميس وايضا حينما يجتمع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) في 20 سبتمبر."

ولم تحقق الوظائف الأمريكية أي نمو في أغسطس آب الأمر الذي جدد المخاوف من حدوث ركود وزاد الضغط على الرئيس باراك أوباما ومجلس الاحتياطي الاتحادي لتقديم مزيد من التحفيز لدعم اقتصاد أكبر مستهلك للطاقة في العالم.

وراجع أوباما أمس الاثنين مقترحات لإنفاق جديد على البنية التحتية وتمديد خفض ضرائب الدخل في اطار حزمة وظائف رئيسية سيعلن عنها الأسبوع المقبل.

م ح - أ أ (قتص)