مطار أبوظبي يتوقع استمرار نمو أعداد المسافرين

Sat Nov 26, 2011 9:55am GMT
 

من ستانلي كارفالو

أبوظبي 26 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال مسؤول كبير في الشركة المشغلة لمطار أبوظبي إن المطار يتوقع استمرار نمو أعداد المسافرين في خانة العشرات في المدى القريب مع تطور الناقلة الوطنية طيران الاتحاد ونمو اقتصاد الإمارة الخليجية.

وقال جيمس بينيت الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للمطارات إن عقدا لبناء مبنى المطار الرئيسي الجديد سيكتمل بحلول الربع الثاني من 2012.

وشهد المطار نموا في حركة نقل المسافرين بلغت نسبته 12.2 بالمئة في 2010 حيث بلغ عدد المسافرين عبر المطار 11 مليونا. وفي الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بلغت حركة نقل المسافرين تسعة ملايين.

وأبلغ بينيت رويترز "نتوقع أن ننهي العام بأكثر من 12 مليونا وسنرى نموا في خانة العشرات في الأعوام القليلة القادمة."

وقال "البنية التحتية للمطار ستدعم طيران الاتحاد ورؤية أبوظبي للتحول إلى مركز للأعمال والسياحة بحلول عام 2030."

وتستثمر أبوظبي وهي مصدر كبير للنفط مليارات الدولارات في الصناعة والسياحة والبنية التحتية والعقارات لتنويع موارد اقتصادها بدلا من الاعتماد على النفط.

وتواصل ناقلتها الوطنية طيران الاتحاد شراء طائرات جديدة والتوسع في شبكة رحلاتها. وتسير الشركة بالفعل رحلات إلى 86 مدينة وستدشن ست وجهات جديدة هي المالديف وسيشل وتشنغدو في الصين ودوسلدورف وشنغهاي ونيروبي في الأشهر الستة القادمة حسبما ذكرت الشركة في أكتوبر تشرين الأول.

وتشمل خطط توسع أبوظبي للمطارات والتي بدأت في 2006 تجديد مبنى المسافرين رقم 1 وافتتاح المبنى رقم 3 وإضافة مدرج جديد في 2009. والتوسع الكبير التالي هو مبنى المطار الرئيسي الجديد والذي سيدخل الخدمة في 2017.

وتأهلت ست مجموعات شركات أجنبية ومحلية للمنافسة على عقد المبنى. وقال بينيت "نتوقع دراسة العروض وبدء أعمال البناء في العام القادم" لكنه رفض تحديد قيمة الاتفاق نظرا لأن عملية الاختيار لم تنته بعد.

أ أ (قتص)